الموسوعة الصحية

ما هو تحليل sgpt | كيف تقرأ تحليل sgpt؟

ما هو تحليل sgpt، للكبد مكانة خاصة في جسم الإنسان، حيث يقوم بالعديد من الوظائف التي تجعله مثل المطبخ بالبيت، حيث يمر الدم القادم من الأمعاء عبر الكبد، يلعب الكبد دورًا أساسيًا وحيويًا في العديد من العمليات الكيميائية في الجسم، بما في ذلك الهضم والتمثيل الغذائي والتعامل مع السموم.

وعن طريق طرد المواد الضارة من الجسم، تظل وظائف الكبد طبيعية في معظم الحالات، على الرغم من تضرر أجزاء كبيرة من الكبد، يمكنك معرفة ما هو تحليل sgpt من خلال نادي العرب.

ما هو تحليل sgpt

وهو إنزيم كبدي وله دور مهم في إنتاج الطاقة، ويتواجد هذا الإنزيم في الأنسجة المختلفة مثل العضلات الهيكلية والكبد والقلب.

  • ولكنه موجود في الكبد بتركيز عالٍ، عندما يحدث تلف الكبد، يتسرب هذا الإنزيم من الخلايا إلى مجرى الدم، يتراوح المستوى الطبيعي للإنزيم من 7 إلى 56 وحدة لكل لتر من الدم.
  • تشير الزيادة في مستوى الإنزيم في الدم إلى تلف الكبد أو إصابته ببعض المشاكل، وأحيانًا يكون ارتفاع مستوى الإنزيم نتيجة جهود مضنية.
  • وإذا كنت قلقًا جدًا بشأن طولك وترغب في تقليله، يمكنك اتباع نظام غذائي صحي بالإضافة إلى تلقي العلاج من طبيب مختص.

كيف تقرأ تحليل sgpt؟

sgpt هو أحد الإنزيمات الخاصة بالكبد، وعندما يكون هناك زيادة في هذا الإنزيم، بدون باقي الإنزيمات في الكبد، فهذا يشير إلى وجود دهون في الكبد.

  • هذه أعراض معروفة وشائعة لدى الأشخاص الذين يعانون من زيادة الوزن وذلك لأن 75٪ من الأشخاص الذين يعانون من زيادة الوزن لديهم مستوى مرتفع من هذا الإنزيم.
  • يعد تحليل sgpt من الاختبارات المهمة التي توضح صحة الكبد وسلامته، وأنه لا يعاني من الفشل أو أي من أمراض الكبد التي تصيبه.
  • عندما تكون هناك زيادة في إنزيم sgpt، يتم إجراء تحليل لقياسها، خاصة عند الاشتباه في وجود مشكلة في الكبد.
  • كما يقيس ما إذا كان الشخص مصابًا بفيروس يصيب الكبد، مثل فيروس ب أو فيروس أ.
  • وهي تدل على حالة الكبد، وعند وجود مشكلة تراكم الدهون أو أي مشكلة صحية أخرى تصيب الكبد.

عند إجراء اختبار sgpt واحد أو اختبارات إنزيم الكبد بشكل عام، وهو ” sgpt”  تشير النتائج إلى العديد من التفسيرات، ولكل اختبار معنى محدد.

  • يجب ألا يتجاوز المستوى الطبيعي للنتائج 35 وحدة، وقد تختلف النتائج من معمل إلى آخر، ولكن بشكل عام، يجب ألا تتجاوز نتائج الاختبار 35 وحدة.
  • لأنه إذا كانت مستويات الإنزيمين معًا مرتفعة بالمئات أو الآلاف، فهذا يشير إلى وجود مشكلة أو إعاقة شديدة لعمل الكبد، وقد تشير إلى إصابة بفيروس B أو C.
  • إذا كانت نتائج الاختبار عالية، ولكن بنسبة قليلة، فهذا يشير إلى تلف بسيط في الكبد.
  • قد يكون بسبب عدوى فيروسية، أو تأثير السموم من الأدوية، أو عدوى الكبد الشمعية، أو الرواسب الدهنية في الكبد.

طريقة الاستعداد لعمل تحليل sgpt

عادة لا تكون هناك حاجة لعمل تحضيرات خاصة قبل إجراء اختبار فحص وظائف الكبد أو اختبار وظائف الكبد ولكن إذا كنت ستخضع لفحص دم كامل عن أي مظاهر أخرى للدم في نفس الوقت مثل اختبار مستوى الكوليسترول أو السكر، يجب إجراء صيام لمدة 12 ساعة قبل موعد الفحص حسب تعليمات الطبيب.

كيفية إجراء فحص sgpt

  1. يقوم الطبيب بإجراء اختبار إنزيم SGPT ويضع شريط مطاطي على الجزء العلوي من ذراعك.
  2. هذا لوقف تدفق الدم في الذراع مؤقتًا ولمنع الدم من التسرب من مكان الإبرة العالقة.
  3. يطلب الطبيب من المريض أن يمسك راحة يده بشكل جيد، وهذه الحركة تساعد الطبيب في العثور على الوريد، بحيث يمكن أخذ عينة دم منه.
  4. أحيانًا يأخذ الطبيب عينة دم من وريد في الجزء الخلفي من راحة اليد.
  5. عندما يجد الطبيب وريدًا مناسبًا، يقوم بتنظيف منطقة الوريد بقطعة قطن مغموسة في الكحول، ثم يثقب الوريد باستخدام حقنة، ثم يتم إدخال الدم في أنبوب الاختبار.
  6. عند سحب الدم، أخرج الإبرة من الوريد، ثم يجب على المريض الضغط على مكان سحب الدم بقطعة من القطن لمدة دقيقتين.
  7. ثم يتم وضع رقعة طبية، وعادة ما تظهر كدمات صغيرة في مكان وخز الإبرة، وتختفي في غضون أيام قليلة ولا تتطلب العلاج.
  8. في بعض الحالات، قد تظهر كمادات كبيرة تسبب الألم في موقع الوخز.
  9. ثم يجب إخبار الطبيب بذلك، لاستبعاد أي عدوى، التهاب الوريد، تتطلب العلاج.
  10. يستغرق الاختبار عادةً ما بين خمس إلى عشر دقائق.

لمن يتم إجراء تحليل sgpt

  • الأشخاص المصابون بمرض معدي ينتقل عن طريق الدم مثل فيروس B و C، من بين أمراض أخرى.
  • يجب أن تخبر طبيب الاختبار أنك مصاب بفيروس التهاب الكبد، لأن هذا لا يمنعك من إجراء الاختبار.
  • ولكن أن يحرص الطبيب على اتخاذ الاحتياطات اللازمة لحمايته من الانتقال إليه.
  • ومن الأمراض التي يتم إجراء الفحص لها أمراض المناعة الذاتية والتهاب الكبد الحاد الناتج عن السموم أو الأدوية.
  • وكذلك تليف الكبد بسبب الكحول أو غيره، وسرطان الكبد، وتلف الكبد نتيجة أمراض الأمعاء الالتهابية.

متى يجب إجراء تحليل sgpt؟

هناك بعض الحالات التي تستدعي حالتها إلى تحليل sgpt، ومن هذه الأسباب والحالات ما يلي:

  • غالبًا ما يتم إجراء الاختبار كجزء من فحص الدم الروتيني، بهدف الكشف عن وجود أي حالات خفية، مثل العدوى أو الالتهاب.
  • وكذلك تلف الكبد الناتج عن تناول بعض الأدوية أو السموم والتي لم تسبب أي أعراض لدى المريض ليتم تحليلها.
  • يتم إجراء التحليل أيضًا للوصول إلى التشخيص المحدد في حالة الاشتباه في وجود مشكلة في الكبد.
  • على سبيل المثال، في الحالات التي تظهر فيها بعض الأعراض، بسبب تلف الكبد عند الفحص البدني مثل الحمى غير المبررة أو اليرقان، وعند ظهور أعراض تلف الكبد في اختبارات التصوير.
  • سبب آخر للاختبار هو مراقبة وظائف الكبد بعد تناول المريض وتناول بعض الأدوية المحددة مما يؤدي إلى الاستهلاك المطول لتلف الكبد.

اقرا ايضا: تحليل السكر للحامل بعد شرب الجلوكوز 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى