الحج والعمرة

ما هي فوائد شعيرة الحج

شعيرة الحج

شعيرة الحج ركنٌ من اهم اركان الإسلام الخمسة التي يرتكز عليها الإسلام، والتي ينبغي على المُسلم القيام بها مرّةً في العمر

وقد أتت هربَضيّةُ فريضة منسك فريضة الحجِّ لتنظيف العِباد ممّا يَلحق بهم من المعاصي والسيئات، فبعدما يحجُّ المُسلم ويتوجّه إلى رَبّه بالدعاء في يوم يوم عرفات، ويَتضرَّع إليه بواسطة السعي والطواف

يجيء وعد الله بمغفرة معاصي جميع من حجّ إليه في هذه الأيام.

تفسير مفهوم فريضة منسك شعيرة الحج

فريضة منسك فريضة الحج في اللغة : يقصد غايةُ الشيء المُعظَّم والعزمُ على التوجّه إليه وإتيانه. شعيرة فريضة فريضة

الحجّ في الاصطلاح يقصد : قصْد منزل الله الحرام لأداءِ المَشاعِر المُعظّمة وإتيانها في أوقاتٍ مَخصوصة من العام على وَجهٍ وهَيئةٍ مَخصوصة، على حسب محددات وقواعدٍ مَخصوصة

وهو يقصد ايضاًًً : (الصّفة المَعلومة في الشَّرع من: الإحرام، والتلبية، والوقوف بعرفة، والطَّواف بالمنزل، والسَّعي بين الصفا والمروة، والوُقوف بالمشاعر، ورمْيِ الجمرات وما ينتمي هذا من الإجراءاتِ المشروعة فيه، فإنَّ هذا كلّه من تَمام قصْدِ المنزل).

فوائد شعيرة الحج

للحجّ مزايا وأهميّة هائلة لا تحويها أيّ عبادةٍ أخرى من العبادات التي فرضها الله تعالى على عباده، وهذا لما له من مكانةٍ كبيرةٍ في الدّين الإسلامي، ومن فوائده القادم :

  • شعيرة فريضة شعيرة الحجُّ فريضةٌ يُحبها الله :

حيث إنّ تأدية فريضة فريضة شعيرة الحجّ يُعتبر من معيشة الدين الإسلامي وتنفيذه في المُجتمع كونه من زواياِ الإسلام التي لا يتمّ سوى بها، الأمر الذي يُشير إلى أهميّته نحو الله تعالى.

  • شعيرة منسك فريضة الحج نوعٌ من أشكال الجهاد في طريق الله :

أتى أوضح فريضة منسك شعيرة الحج في كتاب الله تعالى في أعقاب أوضح آيات الجهاد، كما استقر في الجديد الذي ترويه أمّ المؤمنين عائشة رضي الله عنها أنّها تحدثت: (يا رسولَ اللهِ، نشاهد الجهادَ أفضلَ الشغلِ، أفلا نجاهِدُ؟ أفاد: لا، إلا أنَّ أفضلَ الجهادِ حجٌّ مبرورٌ)

كما رُوي عن أَبي هُريرَةَ رضي الله سبحانه وتعالى سبحانه وتعالى سبحانه وتعالى عنه أنّ رَسُولِ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قَالَ: (جِهادُ الهائلِ، والصَّغيرِ والضَّعيفِ والمرأةِ: شعيرة فريضة فريضة الحجُّ والعُمرةُ).

  • تحصيل المكافأة والأجر من قبل الله عز وجل :

إنّ من أدّى شعيرة منسك فريضة الحجّ وأتمَّ أعماله على الوجه الذي شُرع فيه استحقّ الأجر والمكافأة العظيمين من الله تعالى من الله حيث صحَّ عن رسول الله صلى الله عليه وسلم من عصري والدي هريرة رضي الله عنه أنه صرح : سَمعتُ النبيَّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ يقولُ: (مَن حجَّ للهِ، فلم يَرفُث، ولم يَفسُقْ، رجَع كيوم ولدَته أمُّه)

وعن أَبِي هُرَيْرَةَ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ أَنَّ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قَالَ: (شعيرة منسك شعيرة العمرةُ إلى شعيرة منسك شعيرة العمرةِ كفَّارَةٌ لمَا بينَهمَا، والحجُّ المبرورُ ليسَ لهُ عقوبةٌ سوى الجنَّةُ).

الحج
الحج
  • شعيرة الحجُّ فيه تَكبيرٌ لله وتفسيرٌ لشعائره :

إنّ الحاج يُقيم طقوس الله ويُعظمه عن طريق تأدية شعائر شعيرة منسك شعيرة الحج جميعها كالتلبية، والطواف بمنزل الله الحرام، والسعي بالصفا والمروة، والوقوف بعرفة، والمَمنزل بمُزدلفة، ورمي الجمرات، وجميع ما ينتمي هذه الطقوس من أوضح الله والتكبير ممّا يَدلُّ على تعظيم الله وتقديسه

وقد رُوي عن زيد بن خالد الجهني رضي الله عنه، قال: صرح النبي صلى الله عليه وسلم : (أتىَني جبريلُ فقالَ يا محمَّدُ مُر أصحابَكَ فليَرفَعوا أصواتَهُم بالتَّلبيةِ فإنَّها مِن شعارِ شعيرة منسك شعيرة الحجِّ)

  • فريضة الحجّ بابٌ لاجتماع المُسلمين من جميع مناطق البلاد الإسلاميّة وغير الإسلامية:

حيث إنّ المُسلمين من جميع أقطار الأرض يجتمعون في صعيدٍ واحد بين مكّة وعرفة، يتبادلون فيه المودّة والمحبّة والتعارف فيما بينهم، دون وجود حدود أو عقبات بينهم نتيجة لـ مركز وظيفيٍ أو جاهٍ أو سلطان.

  • تحالف المسلمين بزيٍ واحدٍ:

يتضح جميع المسلمين في شعيرة الحج بزي موحد ابيض .

  • فريضة منسك شعيرة الحج بابٌ لتحصيل المنافع للناس:

إنّ ممّا يحصل في فريضة فريضة شعيرة الحج تداول المصالح التجارية وغيرها بين المسلمين، وقد أفاد الله تعالى في هذا: (لِيَشْهَدُوا مَنَافِعَ لَهُمْ).

قد يهمك ايضاً : 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق