أذكار و أدعية

دعاء المضطرين للفرج العاجل | دعاء المضطر والملهوف

دعاء المضطرين للفرج العاجل

دعاء المضطرين للفرج العاجل يجعل قلب المؤمن عامرًا بحب الله، حيث يسعى المسلم إلى التقرب من الله تعالى دائمًا في الفرح والكرب، فإذا اشتدت عليه الابتلاءات لجأ إلى الدعاء ليقضي الله تعالى حاجته، فالدنيا دار ابتلاء يبتلي الله المؤمنين ليختبر صبرهم، فالصبر عبادة والثقة في الله وحدها تنجي المؤمن من هلاك الدنيا، فمن رغب في نعيم الدنيا فليدعو الله ويتقرب إليه بالطاعات والإحسان للغير، وللتعرف على المزيد عن دعاء المضطر للفرج العاجل زوروا موقع  نادي العرب.

دعاء المضطرين للفرج العاجل

دعاء المضطرين هو الدعاء الذي يستعين فيه المسلم الذي يشعر بالضيق من الحياة الدنيا بقدرة الله ليريح قلبه ويزيل الله تعالى همه وكربه.

فالحديث مع الله يعين المؤمن على تخطي أحزانه، والدعاء هو مفتاح لجلاء الأحزان وحل المشكلات، فما خاب عبدًا لجأ إلى الله تعالى في محنة، إلا وأزال الله تعالى كربه وأبدله حالًا أفضل.

وقد أجمع علماء الدين أن دعاء المضطرين للفرج العاجل مستجاب بأمر الله تعالى، وفقًا لما جاء في القرآن الكريم من منافع تعود على المسلم الذي يتضرع إلى الله تعالى في الشدة.

فقد  ذكر الله تعالى في سورة الأنعام قُلْ أَرَأَيْتَكُمْ إِنْ أَتَاكُمْ عَذَابُ اللَّهِ أَوْ أَتَتْكُمُ السَّاعَةُ أَغَيْرَ اللَّهِ تَدْعُونَ إِنْ كُنْتُمْ صَادِقِينَ (40) بَلْ إِيَّاهُ تَدْعُونَ فَيَكْشِفُ مَا تَدْعُونَ إِلَيْهِ إِنْ شَاءَ وَتَنْسَوْنَ مَا تُشْرِكُونَ (41)، لذلك يعد الدعاء الصادق سلاح المسلم للتخلص من الكرب.

دعاء الفرج العاجل مجرب

يوضح ذكر الله تعالى في سورة النحل  وَمَا بِكُمْ مِنْ نِعْمَةٍ فَمِنَ اللَّهِ ثُمَّ إِذَا مَسَّكُمُ الضُّرُّ فَإِلَيْهِ تَجْأَرُونَ (53) ثُمَّ إِذَا كَشَفَ الضُّرَّ عَنْكُمْ إِذَا فَرِيقٌ مِنْكُمْ بِرَبِّهِمْ يُشْرِكُونَ (54) أن دعاء المضطرين للفرج العاجل  له مفعول السحر في كشف الابتلاءات والخلاص من الهموم، وأنه مقبول بأمر الله تعالى.

كما يستطيع المسلم الذي يرغب في قضاء حاجته الملحة الدعاء بهذا الدعاء الرائع لزوال همه “اللهم رب السموات والأرض وما بينهم ، اللهم رب العرش العظيم ، ورب جبريل وإسرافيل ، ورب محمد خاتم المرسلين ، ورب القرآن الكريم ، أسألك بالله تقوم به السماء والأرض وبه تجمع المفترق ، وتفرق الجمع ، وبه تحصي الرمال ، وبه ترزق العباد ، وتزن الجبال ، وتكيل البحار ، أن تصلي على سيدنا محمد وعلى آل محمد أجمعين ، وتقضي حاجتي”.

حيث يقضي الله حاجة العبد الذي اتجه بقلبه وجوارحه إلى الله تعالى سائلًا إياه التوفيق وكشف الهم، ويعتبر دعاء المضطرين للفرج العاجل من الأدعية المحببة إلى قلوب المسلمين، فهو أول ما يلجأ إليه المسلم الذي يرغب في تغيير حياته وصلاح أحواله.

أقرأ أيضا…دعاء للاصدقاء الاوفياء | الأدعية المكتوبة للصديق الغالي

دعاء المضطر والملهوف

تعد قراءة سورة الفاتحة 7 مرات والصلاة على النبي 100 مرة من الأمور المستحب فعلها عندما تشعر بالضيق، وبشكل عام تعتبر سورة الفاتحة فاتحة لكل الأبواب المغلقة فهي مكونة من أدعية يطلب فيها المسلم من الله تعالى الهداية والعون، لذلك فهي من أجمل سور القرآن الكريم.

أما فضائل الصلاة على النبي فهي كثيرة، أهمها أنها تشعر المسلم بالرضا وتريح قلبه، وهذا الدعاء يعد من مجربات قضاء الحوائج ” اللهم إني أسألك العفو والعافية من كل سوء في الدنيا ، وكل سوء في الآخرة ، اللهم فرج أمري ، وأجعل لي مخرجًا ، فأنت وحدك تعلم ولا أعلم ، وأنت وحدك تقدر وأنا لا أقدر ، فأنت على كل شيء قدير ، اللهم برحمتك استغيث يا ارحم الراحمين ، اللهم صل وسلم وبارك على سيدنا محمد ” ، ثم اطلب حاجتك التي ترغب في  قضائها .

دعاء المضطرين للفرج العاجل
دعاء المضطرين للفرج العاجل

دعاء المضطر والمحتاج

إن الدنيا دار إبتلاء، حيث يبتلي الله المؤمن ليختبره ويرى مدى قدرته على تحمل مصاعب الحياة، فقد أراد الله أن تكون الأيام اختبارًا حقيقيًا للمؤمنين، فإذا اشتدت الصعاب وزاد البلاء لجأ المؤمن إلى ربه راغبًا في القرب منه عز وجل ونيل رضاه.

فإن الدعاء إلى الله تعالى عبادة تكرم الإنسان وتحببه في فعل الخير ونبذ الشر، فالله الواحد الأحد هو القادر على إزالة هموم المضطرين، فقضاء الله تعالى نافذ، ولكن الدعاء وحده من يغير الأقدار ويبدل الأحوال.

لذلك يجب أن يكون الإنسان واثقًا في قدرة الله تعالى على كشف الغم وزوال الهم، فإذا أيقن تمامًا بقدرة الله منحه الله الكرم والمحبة والرضا، وأغدق عليه من خيرات الدنيا.

ويعد ذكر الله من الأمور المستحبة التي يجب أن يداوم عليها المسلم ليطمئن قلبه وينشرح صدره للإيمان، مما يجعله أكثر قربًا من الله تعالى، فذكر الله نعمة أنعم الله تعالى بها على المسلمين الموحدين بالله لتكون عونًا لهم في الدنيا وسبيلًا إلى نيل الجنة في الأخرة، لذلك يجب أن يعطر المسلم لسانة دائمًا بذكر الله ليلًا ونهارًا.

دعاء الفرج السريع

إن الاستغفار يجنب الإنسان الوقوع في المعاصي والكبائر ويجنبه فعل النواهي التي نهانا عنها الله في كتابه الحكيم، ويقرب المسلمين من الله تعالى، ويعد  دعاء المضطرين للفرج العاجل وسيلة مؤكدة ومحققة لكسب رضا الله وتفريج الهم، كما توجد وسائل أخرى لتحقيق الفرج، مثل:

  • التوكل على الله: فمن توكل على الله تعالى نال نيلا عظيمًا، ويجيب الله دعاء المضطرين للفرج العاجل الذين يعانون من متاعب الدنيا، إذا دعو الله بقلب صادق ونفس مطمئنة.
  • معاونة الغير: يجزى الله المسلم المعين للآخرين جزاءً لا حدود له، فمن سعى لخدمة الغير أعانه الله على فعل الخير وأثابه عن نفسه وعن غيره ثوابًا عظيمًا.
  • رد مظلمة الناس: من سعى إلى نصرة أخيه المسلم أو غير المسلم جعل الله تعالى له مخرجًا من الهموم وفرج همه ورزقه سعة في الرزق ورخاء في المعيشة.

صيغة دعاء المضطر

كلما كثرت المصاعب والمحن أيقن العبد أن فرج الله اقترب، فعليه بالاجتهاد والتقرب إلى الله بشتى السبل ليمنحه الله الثبات والقدرة على الدعاء، وهذه بعض صيغ دعاء المضطرين للفرج العاجل

“اللهم صن وجهي باليسار و لا تبذل جاهي بالإقتار فأسترزق طالبي رزقك وأستعطف شرار خلقك، وأبتلى بحمد من أعطاني وأفتن بذم من منعني وأنت من وراء ذلك كله ولي الإعطاء والمنع إنك على‏ كل شي‏ء قدير”.

“يا كريم اللهم يا ذا الرحمة الواسعة، يا مطلعا على السرائر والضمائر والهواجس والخواطر، لا يعزب عنك شيء، أسألك فيضة من فيضان فضلك، وقبضة من نور سلطانك، وأنسا ً وفرجاً من بحر كرمك، أنت بيدك الأمر كله ومقاليد كل شيء، فهب لنا ما تقر به أعيننا، وتغنينا عن سؤال غيرك، فإنك واسع الكرم، كثير الجود، حسن الشيم، فببابك واقفون، ولجودك الواسع المعروف منتظرون يا كريم يا رحيم”.
“اللهم إن كان رزقي في السماء فأنزله.. وإن كان رزقي في الأرض فأخرجه.. و إن كان بعيدا فقربه.. وإن كان قريبا فيسره.. وإن كان كثيرا فبارك فيه يا أرحم الراحمين.. اللهم صل على محمد وآل محمد.. واكفني بحلالك عن حرامك.. وبطاعتك عن معصيتك.. وبفضلك عمن سواك يا إله العالمين”.

واحرص على الصلاة على النبي عقب الدعاء لما للصلاة من معجزات لا حصر لها، خاصة في تفريج الهم.

الخاتمة

يشعر المسلمون من حين لآخر بالضعف وقلة الحيلة، مما يبث اليأس والخذلان في نفوسهم، فيتوجهون إلى الله بالدعاء لأنه مفتاح الخلاص من الهموم، فالمسلم الحق هو من يتخذ سبيل الله ملجأ له من هموم الدنيا ومفاتنها، فلا يرد الله يد المسلم التي تضرعت إليه خائبة أبدًا.

السابق
رؤية العم في المنام | تأويل رؤيا العم في المنام ووفاته
التالي
الشتاء في المنام | تفسير حلم الشتاء في الصيف للعزباء

اترك تعليقاً