الموسوعة الصحية

طرق علاج نزيف البواسير للحامل وما هي أسبابه

نزيف البواسير

تتعرض كثير من السيدات للإصابة بالبواسير خلال فترة الحمل، ومن الأعراض المزعجة التي تصاحب الإصابة بها، هي نزول نزيف البواسير، الأمر الذي يجعل هؤلاء السيدات يبحثن عن طرق لعلاجه في هذه الفترة.

ما هي البواسير

البواسير هي عبارة عن اتساع للأوردة المحيطة بمنطقة الشرج، وضغطها على فتحة الشرج والحوض، فتؤدي إلى حدوث ألم ونزيف البواسير أثناء نزول البراز.

أسباب الإصابة بالبواسير أثناء الحمل

تحدث الإصابة بالبواسير أثناء الحمل، بسبب اتساع ثلاث أوردة تقوم بنقل، فيؤدي ذلك إلى حدوث ضغط على منطقة الحوض والشرج، مما يتسبب في نزول البواسير.

ومن خلال موقع نادي العرب، يُمكن التعرف على عدة أسباب تؤدي إلى ظهور نزيف البواسير وهي كما يأتي:

  • الإصابة بضعف في جدار الأوردة.
  • ضغط وريد الجنين نتيجة للإصابة بتليف الكبد.
  • الإصابة بالإمساك المزمن.
  • الحزق أثناء الولادة الطبيعية.

أعراض الإصابة بالبواسير أثناء الحمل

تظهر أعراض الإصابة بالبواسير أثناء الحمل في خلال الثلاث شهور الأولى من الحمل، وقد تحدث أيضًا بعد الولادة، مسببًا في ظهور بعض الأعراض منها:

  • نزول نزيف البواسير باللون الأحمر النقي، ويحدث ذلك أثناء نزول البراز.
  • التهاب في المنطقة المحيطة بالشرج.
  • الشعور بوجود شيء ما خارج الشرج.

احتياطات قبل علاج بواسير الحمل

توجد بعض النصائح اللازمة للوقاية من نزيف البواسير أثناء الحمل، حيث يؤدي ارتفاع هرمون البروجسترون إلى حدوث ارتخاء في الأمعاء، مما يؤدي إلى بطيء في حركتها وبقاء الفضلات في القولون، ومن هذه النصائح ما يلي:

  • ضرورة تناول الخضروات والفاكهة التي تحتوي على كثير من الألياف الغذائية.
  • تجنب تناول الخبز الأبيض.
  • تجنب الإصابة بالإمساك، والابتعاد عن الضغط على هذه المنطقة أثناء الإخراج.

إقرأ أيضًا: كيف تختفي البواسير الخارجية بالمنزل فى اسرع وقت ؟

علاج بواسير الحمل

تعتبر العلاجات الموضعية في بداية العلاج هي الحل الأفضل لعلاج نزيف البواسير، حيث تُعد التحاميل والمرهم من الحلول الجيدة في مثل هذه الحالة، بينما قد يضطر الطبيب إلى التدخل الجراحي في حالة إصابة المرأة الحامل بأحد الأمراض المزمنة مثل: مرض السكر أو اضطرابات القلب.

ويُمكن استخدام الكثير من الطرق التي تساعد في علاج البواسير أثناء الحمل، ومنها ما يلي:

علاج البواسير للحامل بواسطة الطعام

يُمكن علاج البواسير أثناء فترة الحمل عن طريق اتباع نظام غذائي جيد يشمل أنواع محددة من الطعام، ومنها:

  • تناول التفاح أو شرب عصيره يساعد في السيطرة على البواسير أثناء الحمل.
  • يساعد تناول الموز بشكل منتظم في مراحل الأولى من الحمل على منع الإصابة بالبواسير أثناء فترة الحمل.
  • يساعد البروكلي في مقاومة البواسير أثناء فترة الحمل.
  • يساعد تناول القرع بانتظام على تخفيف الأعراض المصاحبة بالبواسير أثناء فترة الحمل.
  • يساعد تناول الكمثرى على مقاومة البواسير أثناء الحمل.
  • يؤدي تناول البطاطا الحلوة م إلى منع الإصابة بالإمساك مما يساعد على مقاومة البواسير.
  • يساعد تناول الفجل على مقاومة الإمساك والبواسير وتنظيم عملية الهضم.

علاج البواسير للحامل بوصفات طبيعية

توجد عدة وصفات طبيعية تساعد على التخفيف من حدة البواسير، ومنها ما يلي:

وصفة زيت جوز الهند: حيث يساعد زيت جوز الهند بشكل كبير في تخفيف أعراض البواسير لدى المرأة الحامل، وذلك من خلال وضع قطعة من القطن في زيت جوز الهند الدافئ، ثم مسح منطقة البواسير بالقطنة خاصة بعد الإخراج مباشرة، مع التكرار من مرتين إلى ثلاث مرات يومياً

وصفة جل الألوفيرا: يُعد جل الألوفيرا من المواد التي لها العديد من الفوائد الصحية، والتي يُمكن استخدامها في علاج البواسير أثناء فترة الحمل، وذلك من خلال استخراج الجل الذي يوجد بداخل نبات الصبار، ثم وضع الجل على منطقة البواسير بشكل مباشر، مع تكرار هذه الطريقة بمعدل مرتين في اليوم.

وصفة حبة البركة: تُعد الحبة السوداء من النباتات المفيدة والفعالة في علاج البواسير لدى الحامل، حيث يُمكن الاستفادة بها من خلال طحنها ومزجها مع قليل من الماء، ثم وضع المعجون على منطقة البواسير وتركه لمدة ربع ساعة، ثم غسله بالماء الدافئ، مع تكرار هذه الوصفة بمعدل مرتين في اليوم.

وصفة صودا الخبز: يُعد صودا الخبز من العلاجات المفيدة في حالة الإصابة بالبواسير أثناء فترة الحمل، ويتم ذلك من خلال وضع قليل من صودا الخبز في ماء ساخن، ثم تقوم المرأة بالجلوس فيه، أو وضعه بطريقة مباشرة على منطقة الإصابة، ثم غسله بعد فترة من الوقت.

وصفة عشبة بندق الساحرة: فهي من أفضل الوصفات على الإطلاق في علاج البواسير أثناء فترة الحمل، ويُمكن تحضيرها من خلال وضع قطعة من القماش في زيت عشبة بندق الساحرة، ثم وضعها علة منطقة الإصابة بالبواسير، مع تكرار هذه الطريقة بمعدل مرتين يومياً.

طرق أخرى لعلاج البواسير أثناء فترة الحمل

توجد بعض النصائح والطرق التي يُمكن للمرأة الحامل من اتباعها أثناء فترة الحمل لعلاج البواسير، ومن بينها ما يلي:

  • ضرورة ممارسة التمارين الرياضية المناسبة بشكل روتيني أثناء فترة الحمل.
  • الجلوس في الماء الدافئ بمعدل مرتين يومياً لمدة 15- 20 دقيقة.
  • عمل كمادات من الثلج على منطقة البواسير وفتحة الشرح بمعدل مرتين إلى ثلاث مرات يومياً.

علاج البواسير بواسطة الجراحة

يُمكن عمل عملية الربط والحقن التي تربط الأوردة التي تؤدي إلى الإصابة بالبواسير.

  • قفل الوريد بمادة (إسامولين).
  • الحقن أو الربط لتضييق البواسير.
  • استخدام الليزر الذي يقوم بوقف النزيف أو قطع الوريد المصاب، ولكنه من الطرق الغير مناسبة لعلاج البواسير أثناء الحمل.
  • التبريد وهو من الطرق القديمة التي تقوم بتدمير الأنسجة المصابة، ولكن من عيوبه أنه يضر أيضًا بالأنسجة السليمة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى