شركان الكبد

  • الموسوعة الصحيةالتهاب الكبد الوبائي

    أعراض التهاب الكبد الوبائي وطرق الوقاية منه

    مرض التهاب الكبد الوبائي أحد أكثر الأمراض المعدية انتشارا خاصة بين الأطفال، وينشأ هذا المرض بعد اصابة خلايا الكبد بأحد الفيروسات الدائمة أو المؤقتة، ولهذا المرض مضاعفات خطيرة من الممكن أن تصل في النهاية إلى وفاة المريض مروًرا بالفشل الكبدي والغيبوبة، حيث يعد من أكثر الأمراض الفيروسية فتكًا التي تستهدف خلايا الكبد فقط. انتقال التهاب الكبد الوبائي ينتقل هذا المرض عادة عن طريق الأطعمة الملوثة أو شرب الماء الملوث، حيث تغزو الفيروسات خلايا الكبد فتصيبها بالتليف ومن ثم تبدأ عملية تشمع الكبد تمهيدا لإصابته بالسرطان والأورام بوجه عام، لذلك يعتبر التهاب الكبد الوبائي سبب رئيسي للإصابة بسرطان الكبد وتفرق سرعة انتشاره سرعة انتشار مرض الإيدز. ومن أكثر البلدان تعرضًا للإصابة بهذا المرض هي البلدان النامية ودول العالم الثالث على وجه التحديد والمناطق الأكثر فقرا والعشوائيات، ويزيد خطر الإصابة به في مرحلة الطفولة المبكرة. نرشح لك:- بعد ظهور البكتيريا المقاومة لكافة المضادات الحيوية .. ما مصير البشرية؟ أعراض المرض ويعتبر هذا المرض واحدا من أكثر الأمراض صعوبة في التشخيص حيث يشبه كثيرا مرض الأنفلونزا ويمكن الخلط بين أعراض التهاب الكبد والانفلونزا ومن الممكن في بعض الحالات ألا تظهر أعراض على الإطلاق إلا بعد مرور 6 أسابيع على الإصابة مما يساعده على التمكن من جسم المريض أكثر ويجعله أكثر خطورة على حياته.…

زر الذهاب إلى الأعلى