عواصم عربية

الحسين والسيدة زينب أشهر أحيائها.. أهم ما تتميز به القاهرة

القاهرة

جمهورية مصر العربية تقع الغالبية العظمى منها في القم الشمالى من قارة أفريقيا بينما يقع جزء بسيط منها متمثل في شبه جزيرة سيناء في القسم الجنوبي الغربي من قارة آسيا ولذلك تعتبر سيناء هي الرابط الوحيد الذي يربط بين مصر وبين قارة اسيا وعاصمتها هي القاهرة .

يقع على الحدود الشرقية لمصر مع جولة ليبيا وتقع على الحدود الشمالية الشرقية فلسطين بينما يحدها من الجهة الجنوبية السودان كما أنه لها حدود مميزة مع البحر الأبيض المتوسط والبحر الأحمر ويمر منها نهر النيل أحد أطول وأشهر أنهار العالم.

العاصمة المصرية

تعتبر القاهرة هي العاصمة الرسمية لجمهورية مصر العربية وأكبر مدنها وأكثرها من حيث التعداد السكاني.

تقع القاهرة في القسم الشمالي من الدولة.

وصل عدد السكان في القاهرة وفقًا لاخر الاحصائيات السكانية في عام 2017 إلى نحو 9.630 مليون نسمة.

أطلق على القاهرة العديد من الألقاب والأسماء منذ العصر الفرعوني للمصريين القدماء وحتى الان وكان أول أسم اطلق عليها هو اسم نفر والذي يحمل معنى الميناء الجميل في اللغة المصرية القديمة.

يوجد لها العديد من الأسماء الأخرى وهى جوهرة الشرق ومدينة الألف مئذنة والمحروسة وغيرها.

القاهرة
القاهرة

السكان في القاهرة

يعتير المصريون هم السكان الأصليون للقاهرة فهم الأكثر انتشارا في جميع أنحاء الجمهورية فضلا عن وجود بعض الجنسيات الأخرى التي تعيش في مصر ومن أهم الفلسطسنيون والسوريون وخاصة بعد الحروب في سوريا وفلسطين والافارقة من جميع أنحاء الدول الافريقية الأخرى.

تعتبر اللغة العربية هى اللغة الرسمية في جمهورية مصر العربية ولكن تستخدم لغات أخرى في الدولة من أهمها اللغة الانجليزية واللغ الفرنسية.

الديانة الاسلامية هي الدينة السائدة في الدولة بنحو 90% فيما تحتل الديانة المسيحية المرتبة الثانية من حيث عدد السكان.

 الاقتصاد في القاهرة

تحتوى القاهرة على العديد من المراكز الاقتصادية الهامة في الدولة فيوجد بها مقر جميع الشركان والمصنع الهامة في الدولة فضلا عن كونها مقر للعديد من المطاعم والفنادق والمراكز اتجارية العالمية فهي وجهة سيايحة هامة للكثير من السياح حول العالم.

بلغ الانفاق الحكومة في عام 2014 على قطاع الصحة نحو 5.6% من ناتج الدخل المحلى فيم بلغ حجم الانفاق الحكومة على قطاع التعليم في عام 2008 نحو 3.8% من الناتج الاجمالي في مصر.

يعتبر الاقتصاد في مصر قائم على النظتم الاشتراكي وفقا للدستور المصري الموضوع في عام 1971 مما يساعد على استحواذ السكان على وسائل الانتاج في الدولة.

حرصت مصر على تأميم العديد من القطاعات الاقتصادية مما يساعد على تحسم الدخل القومي وإدرار العوائد على مستوى معيشة الافراد.

يواجه الاقتصاد المصري العديد من المشكلات التي تواجهه خاصة خلال الفترة الأخيرة مما أدى إلى تدنى مستوى معيشة الفرد في مصر.

تعتبر الكثافة السكانية المتزايدة هي سبب رئيسي في قلة مستوى معيشة الافراد ومحدودية الدخول والموارد.

نرشح لك: يصف نفسه بشمس كوريا الشمالية الساطعة.. أهم المعلومات عن كم هونج أون

 

السابق
حصل على الاستقلال الكامل.. إنجازات مؤسس قطر قاسم بن محمد التميمي
التالي
وليام شكسبير حياته وأهم مؤلفاته

اترك تعليقاً