باب الصيام

متى فرض الصيام على المسلمين

شهر رمضان هو الشهر الذي تنزل فيه الرحمات والغفران والعتق من النار، لكن لابد أن نتعلم ونقرأ عن متى فرض الصيام على المسلمين والدليل على فرضه وشروط وجوبه.

معنى الصيام

الصوم في اللغة: الإمساك، ومنه قوله – تعالى – حكاية عن مريم (إِنِّي نَذَرْتُ لِلرَّحْمَٰنِ صَوْمًا فَلَنْ أُكَلِّمَ الْيَوْمَ إِنسِيًّا (26)) مريم

أي: إمساكا وسكوتا عن الكلام

مقالات ذات صلة

شرعا: إمساك عن المفطر على وجه مخصوص مع النية

حكم الصيام: واجب

الدليل على وجوب الصيام من القران

قوله تعالى: يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا كُتِبَ عَلَيْكُمُ الصِّيَامُ كَمَا كُتِبَ عَلَى الَّذِينَ مِن قَبْلِكُمْ لَعَلَّكُمْ تَتَّقُونَ (183) البقرة

 من السنة

عن أبي عبد الرحمن عبد الله بن عمر بن الخطاب رضي الله عنهما قال: سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول: (بني الإسلام على خمس: شهادة أن لا إله إلا الله، وأن محمدا رسول الله، وإقام الصلاة، وإيتاء الزكاة، وحج البيت، وصوم رمضان) رواه البخاري ومسلم.

متى فرض الصيام على المسلمين

متى فرض الصيام على المسلمين

فرض الصيام على المسلمين في شهر شعبان في السنة الثانية من الهجرة وصام الرسول صلى الله عليه وسلم تسع رمضانات.

ما هي أركان الصيام

  1. الصائم.
  2. النية.
  3. الإمساك عن المفطرات.

بم يجب صوم رمضان؟

يجب صوم رمضان بأحد أمرين:

أولا: بإكمال شعبان ثلاثين يوما.

ثانيا: رؤية الهلال ليلة الثلاثين من شعبان.

الدليل: لقوله (صل الله عليه وسلم) (صوموا لرؤيته وأفطروا لرؤيته فإن غم عليكم فأكملوا عدة شعبان ثلاثين يوما) متفق عليه.

حكم منكر الصيام

وجوب صيام رمضان معلوم من الدين بالضرورة. فمن أنكر فرضيته فقد أنكر معلوما من الدين بالضرورة، وهو تكذيب للقرآن والسنة، وخروج من الإسلام.

بم تثبت رؤية الهلال في حق من لم يره؟

تثبت رؤية الهلال في حق من لم يره: بشهادة عدل.

الدليل:

۱) لقول ابن عمر -رضي الله عنهما-: أخبرت النبي (صل الله عليه وسلم) أني رأيت الهلال فصام وأمر الناس بصيامه (رواه أبو داود وصححه ابن حبان).

۲) ولما روى الترمذي وغيره أن أعرابياً شهد عند النبي (صل الله عليه وسلم) برؤيته فأمر الناس بصيامه.

شروط وجوب الصيام

شرائط وجوب صيام رمضان أربعة أشياء:

  1. الإسلام.
  2. البلوغ.
  3. العقل.
  4. القدرة على الصوم.

أولا: الإسلام:

فلا يجب على غير المسلم وجوب مطالبة كالصلاة.

ثانيا: البلوغ:

فلا يجب على الصبي الصلاة.

يؤمر الصبی به لسبع سنين إن أطاقه ويعاقب على تركه لعشر عقابا ملائما لسنه.

ثالثا: العقل:

لا يجب الصوم على المجنون، فإذا أثم بمزيل عقله من شراب أو غيره: يجب الصوم ويلزمه قضاؤه بعد الإفاقة.

رابعا: القدرة على الصوم:

فلا يجب الصوم على من لم يطقه حسا کالكبر أو المرض لا يرجى برؤه «شفاؤه» أو شرعا كحيض أو نفاس أو نحوهما.

قد يهمك ايضاً :

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى