الدول الاوربية

أهمها هولندا و جنوب السودان .. دول مهددة بالاختفاء من على سطح الأرض

وفقًا للدراسات التي تمت في مجال جغرافيا الأرض فإن هنا بعض الدول الموجودة حاليا على طسح الكرة الارضية التي سوف تختفي وسيظهر بدلا منها دول أخرى ولكن على عكس ما يتوقع الآخرين ان تكون نهايات هذه الدول لها علاقة بالصراعات السياسية أو الحروب الاهلية التي يشهدها العالم وإنما ستكون نهايات هذه الدول بسبب تغير الجغرافيا الارضية المستمر والتي تحدث حاليًا ولا نشعر بها نظرا لانها تغيرات طفيفة أو بعيدة عن البشر ولكن مع الوقت سيكون هذه التغيرت أكثر حدة وستؤثر على البشرية بشكل كبير ومن أهم هذه الدول هما هولندا و جنوب السودان .

هناك بعض الدول التي يتوقع العلماء اختفائها عن سطح الارض خلال السنوات المقبلة وجاءت هذه الدول على النحو التالي:

سيلاند

تعتبر مساحة هذه الدولة من اضغر مياحات الدول على سطح الارض كما انه ليست من الدول الشهيرة ولكنها دولة متواجدة حاليا على سطح الكرة الارضية .

كانت هذه الدولة عبارة عن قاعدة عسكرية في المياه التي تربط بين كل من نجلترا وألمانيا ولم تكون مجود على خريطة العالم كدولة مستقلة إلا بعد انتهاء الحرب العالمبة الثانيو حيث سكنها بعض البشر وأعلنت دولة مستقلة

هايتي

من المعروف عند جريو هايتي أنها من الجزر التي تحيط بها المحيطات والبحار التي تتميز بارتفاع درجة حرارتها مما يجعها عرضه للاختفاء بسبب الاعاصير التي تهاجم هذه المنطقة بشكل متكرر لذلك فمن المتوقع اختفاء هذه الدولة في الأعوام القليلة المقبلة.

جنوب السودان
جنوب السودان

جنوب السودان

نشأت دولة شمال السودان في عام 2011 بعد انفصال شمال السودان عن جنوب السودان مما تسبب في العديد من الخلافات والحروب الاهلية بين المواطنين في الدولتني فضلا عن تردى الوضع الاقتصادي والفقر الذي يعيش فيه سكان الدولتين.

ويتوقع العلماء لختفاء دولة جنوب السودان في فترة اقصاها عام 2027.

هولندا

ليس عبثا غذا قلنا أن هناك مناطق كاملة في هولندا مهددة بالاختفاء نتيجة لتعرضها لكارثة من الكوارث الطبيعية أو الغرق في البحر وذلك نتيجة لانها ترتقع بمستوى قليل جدا فوق مستوى سطح البحر كما انها تشهد العديد من التغيرات المناخية التي تتزايد في دول العالم كله خلال الفترة الحالية.

كيريباتي

الاختفاءليست بأمر بعيد عن هذه الدولة وليس غريبا حيث فقدت هده الدولة مدينتين تابعتين لها في وقت سابق حيث تشهد هذه الدولة العديد من الفيضانات والمشاكل الكونية الكثيرة في هذه المنطقة ولهذا السبب تم إجلاء الماطينن الذين يعيشون على هذه الدولة إلى الدول المجاورة وهي استراليا ونيوزيلندا.

وتقدمت هذه الدولة بطلب رسمى إلى هذه الدولة لاعتبار سكانها لاجئين دائمين بسبب اختفاء دولتهم.

هذه الدلة كانت تعتمد على الساحة كمصدر أساسي من مصادر الدخل القومي فهي واحدة من أجمل المناطق حول العالم فضلا عن انها تحتوى على مجموعة من الجزر التي تعتبر نصدر للطبيعة الخلابة والشعاب النرجانية الاشجار والغابات.

نرشح لك: شروط الحصول على تصريح طبي للسفر جوًا والحالات الممنوعة من السفر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى