الفقه الإسلامي

ما هو الجهاد و ما حكمة وما الدليل عليه

الجهاد هو : القتال في سبيل الله ونعني به دفع كل ما يصد عن سبيل الله في النفس والغير ، لهذا يدخل فيه رد المعتدين ومقاومة النفس والشيطان ، وقد يختص بمقاومة المعتدين ورد اعتدائهم

الدليل على الجهاد

اولا : من القران الكريم

قوله تعالى ” كُتِبَ عَلَيْكُمُ الْقِتَالُ وَهُوَ كُرْهٌ لَّكُمْ ۖ  “

قوله تعالى  ” وَقَاتِلُوا الْمُشْرِكِينَ كَافَّةً كَمَا يُقَاتِلُونَكُمْ كَافَّةً  “

مقالات ذات صلة

وقوله تعالى ” وَاقْتُلُوهُمْ حَيْثُ وَجَدتُّمُوهُمْ ۖ  “

ثانيا من السنة :

خبر اليمين : ( أمرت أن أقاتل الناس حتى يقولوا لا إله إلا الله )

وخبر مسلم : ( لغدوة أو روحة في سبيل الله خير من الدنيا وما فيها )

الإجماع

ما حكم الجهاد في عهد النبي صلى الله عليه وسلم وبعده ؟

وكان الجهاد في عهده صلى الله عليه وسلم بعد الهجرة فرض كفاية

وأما بعده صلى الله عليه وسلم فللكفار الان :

  • الحال الأول :

أن يكون الكفار ببلادهم فيكون الجهاد فرض كفاية

  • الحال الثاني :

أن يدخل الكفار بلدة لنا مثلا فيلزم أهلها الدفع بالممكن منهم فيهم كفاية سقط الحرج عن الباقين .

ويكون الجهاد جيئن فرض عین ہلواء أمكن تأهبهم لقتال أم لم يمكن علم كل من قصد أنه إن أخذ قتل أو لم يعلم أنه إن امتنع من الاستسلام قتل أو لم تأمن المرأة فاحشة إن أخذت

ما حكم من هو دون مسافة القصر من البلدة التي دخلها الكفار ؟ ولماذا ؟

 

ومن هو دون مسافة القصر من البلدة التي دخلها الكفار – حكمه كأهلها وإن كان في أهلها كفاية لأنه كالحاضر معهم فيجب ذلك على كل من ذكر حتى على فقير وولد ومدین بلا إذن من الأصل

وما الذي يلزم من هم على مسافة القصر ؟ ولماذا ؟

ويلزم الذي على مسافة القصر: المضي إليهم عند الحاجة بقدر الكفاية دفعا لهم وإنقاذا من الهلكة ، فيصير (فرض عين في حق من قرب او فرض كفاية في حق من بعد

 الجهاد
الجهاد

ما شرائط وجوب الجهاد على الكفاية ؟

1- الإسلام

٢- البلوغ

ما حكم الجهاد على الصبايا والمجنون ؟

فلا جهاد على الصبي والمجنون العدم تكليفهما ولقوله تعالى : لَّيْسَ عَلَى الضُّعَفَاءِ وَلَا عَلَى الْمَرْضَىٰ وَلَا عَلَى الَّذِينَ لَا يَجِدُونَ مَا يُنفِقُونَ حَرَجٌ إِذَا نَصَحُوا لِلَّهِ وَرَسُولِهِ ۚ مَا عَلَى الْمُحْسِنِينَ مِن سَبِيلٍ ۚ وَاللَّهُ غَفُورٌ رَّحِيمٌ (91)

قيل هم الصبيان الضعف أبدانهم وقيل المجانين الضعف عقولهم ولأن النبي صلى الله عليه وسلم : رد ابن عمر يوم أحد وأجازه في الخندق

ما حكم الجهاد على المرأة ؟

فلا جهاد على امرأة ، لضعفها

ولقوله تعالى : يَا أَيُّهَا النَّبِيُّ حَرِّضِ الْمُؤْمِنِينَ عَلَى الْقِتَالِ ۚ إِن يَكُن مِّنكُمْ عِشْرُونَ صَابِرُونَ يَغْلِبُوا مِائَتَيْنِ ۚ وَإِن يَكُن مِّنكُم مِّائَةٌ يَغْلِبُوا أَلْفًا مِّنَ الَّذِينَ كَفَرُوا بِأَنَّهُمْ قَوْمٌ لَّا يَفْقَهُونَ (65)

4- الذكورة

إطلاق لفظ المؤمنين يتصرف للرجال دون النساء والتى كالمرأة

ولقول النبي صلى الله عليه وسلم لعائشة وقد سألته في الجهاد : لكن أفضل الجهاد، حج مبرور

فلا جهاد على مريض يتعذر قتاله أو تعظم مشقته

 

5- الطاقة على القتال

ما حكم الجهاد على أعمى وعلى أعرج ؟ وما دليله ؟

فلا جهاد على أعمى ولا على ذي عرج بين ولو في رجل واحدة القوله تعالى:  لَّيْسَ عَلَى الْأَعْمَىٰ حَرَجٌ وَلَا عَلَى الْأَعْرَجِ حَرَجٌ وَلَا عَلَى الْمَرِيضِ حَرَجٌ

قد يهمك ايضاً :

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى