ادويةصحة المرأة

طريقة استخدام حبوب منع الحمل لاول مرة

طريقة استخدام حبوب منع الحمل لاول مرة

من أكثر وسائل منع الحمل انتشارًا هي حبوب منع الحمل، وعلى كل امرأة أن تختار ما يُناسبها، مع بيان طريقة استخدام حبوب منع الحمل لاول مرة، فهي تختلف من امرأة لأخرى.

فتأثير الحبوب على جميع النساء مختلف، وقد تُسبب هذه الحبوب أضرار لبعض النساء، والبعض الآخر تكون هي الوسيلة المناسبة، لذلك يجب التعرف على كل ما يخص حبوب منع الحمل.

بعض أنواع حبوب منع الحمل على حسب التركيب وطريقة عملها

طريقة استخدام حبوب منع الحمل لاول مرة
طريقة استخدام حبوب منع الحمل لاول مرة

على المرأة التعرف على وسائل منع الحمل التي تستخدمها لمعرفة فوائدها وأضرارها واختيار المناسب لها، فيجب عليها معرفة آلية عملها، والتعرف على طريقة استخدام حبوب منع الحمل لاول مرة، ويُمكن تقسيم حبوب منع الحمل على حسب التركيب وطريقة العمل إلى:

حبوب منع الحمل المركبة

هي حبوب تحتوي على هرمونات الاستروجين والبروجستين في نفس الوقت.

طريقة عمل هذا النوع من الحبوب

يقوم كل من هرمون البروجستين والاستروجين على إضعاف تحرير هرمون ( LH) وهرمون (FSH ) من الغدة النخامية الموجودة بالدماغ، حيث أنهم هم المسؤولين عن تطوير البويضة وتهيئة بطانة الرحم لكي تتم عملية الانغراس والتعشيش.

كما أن هرمون البروجستين يزيد من سُمك مخاطية الرحم المحيطة بالبويضة، الأمر الذي يُصعب على النطفة الاختراق وبالتالي عدم الاستطاعة في حدوث الإخصاب، وقد يُسبب هرمون البروجستين في بعض الحالات منع لتحرير البويضة من المبيض.

حبوب منع الحمل المصغرة

وهي الحبوب التي تحتوي على هرمون البروجستين فقط، ويُمكن أن تستخدمها المرأة التي ترضع، أو من تعاني من الغثيان، ومن تعاني مشاكل مع هرمون الاستروجين.

طريقة عمل هذا النوع من الحبوب

تقوم هذه الطريقة بزيادة سمك مخاطية الرحم، وبالتالي تمنع النطفة من الوصول إلى البويضة، بالإضافة إلى تأثيرها على بطانة الرحم حيث أنها تقوم بتغييرها، الأمر الذي يُصعب عملية الزرع والتعشيش على البويضة، وفي بعض الحالات تقوم هذه الحبوب على منع تحرير البويضة.

هناك بعض أنواع من الحبوب قد تحتوي على مادة تُسمى الدروسبيرنون وهي عبارة عن مادة مصنعة تُشبه هرمون البروجستين، ولكن وجد من هذه المادة ما يجعلها ضرر على المرأة حيث أنه في بعض الحالات قد تُسبب الإصابة بحالة تجلط للدم.

لذلك من الضروري أخذ الحيطة والحذر في طريقة استخدام حبوب منع الحمل لاول مرة، وأن يتم استخدامها بعد استشارة الطبيب لاختيار الأنسب لكل حالة.

إقأ أيضًا: أسباب وأعراض وعلاج نزول الجنين في الحوض مبكرا ومدى خطورته على الحمل

طريقة استخدام حبوب منع الحمل لاول مرة

طريقة استخدام حبوب منع الحمل لاول مرة
طريقة استخدام حبوب منع الحمل لاول مرة

يُمكن استخدام حبوب منع الحمل لأول مرة عن طريق إحدى الطرق الثلاث التالية:

يُمكن استخدام حبوب منع الحمل بداية من اليوم الأول من الدورة الشهرية، وذلك عن طريق أخذ حبة كل يوم في نفس الوقت، وهذه الطريقة كفيلة وحدها لإتمام عملية منع الحمل دون الحاجة إلى أي وسائل مساعدة.

أو قد يُمكن البدء باستخدام حبوب منع الحمل في اليوم المناسب لك، والمداومة على تناول حبة كل يوم في نفس الوقت، ولكن هذه الطريقة ستحتاج إلى وسيلة حماية لها، ويتم استخدامها كأمر احتياطي مثل استخدام العازل خلال عملية الجماع لمدة سبع أيام كحد أدنى.

أما الطريقة الثالثة للاستخدام هي البدء بتناول الحبوب في يوم أحد متزامن مع بداية الدورة الشهرية، حيث أن معظم الأقراص المستخدمة في منع الحمل تكون بدايتها يوم أحد، ويتم تناول الحبوب يوميًا في نفس الميعاد بانتظام، وهذه الطريقة تحتاج إلى وسيلة حماية على الأقل سبع أيام.

وبالنسبة للحبوب المركبة فلا حاجة إلى تناولها في نفس الوقت، أما الحبوب التي تحتوي على البروجستيرون فقط من الأفضل تناولها في نفس الوقت يوميًا، ومن الأفضل أن يتم تناولها قبل الإفطار أو قبل النوم مباشرة، لأنهما الوقت المناسب للتذكر.

طريقة استخدام حبوب منع الحمل لاول مرة لحبوب الـ 28 حبة

هذا النوع من الحبوب يتضح من اسمها أنها تحتوي على 28 حبة، وفي الغالب يُحدد في هذا النوع من الحبوب قرص البداية، ويتم تناولها بانتظام لمدة 28 يوم، وفي اليوم التاسع والعشرين يتم البدء بعلبة جديدة.

وهذه الحبوب تحتوي على 21 قرص من حبوب البروجستيرون والأستروجين معًا، أما السبع حبات الأخرى فهي تحتوي على إما على هرمون الأستروجين فقط، أو قد لا تحتوي على أي هرمون، وفي بعض الأوقات قد تحتوي على الحديد.

وفي الغالب فإن هذه السبع حبات تشتهر بأنها الحبوب الوهمية، أي أنها غير فعالة، وكل فائدتها أنها تساعدك على تذكر أخذ الحبوب في الموعد المحدد لها كل يوم، لإكمال عدد الـ 28 يوم ثم البدء من جديد مع عبوة جديدة في الميعاد المحدد لذلك، وفي غالب الأمر يكون موعد الدورة الشهرية خلال السبع حبات هذه.

طريقة استخدام حبوب منع الحمل لاول مرة لحبوب الـ 21 حبة

وهذه الحبوب تحتوي على 21 حبة، ويتم تناول هذه الحبوب بانتظام يوميًا، لمدة ثلاثة أسابيع متواصلة، وبعد انتهائها يتم التوقف عن أخذ أي حبوب لمدة سبع أيام، وفي خلال هذه الفترة في الغالب يكون موعد الدورة الشهرية، ولكي يتم عمل الحبوب بفاعلية يجب أخذ جميع الحبوب الـ 21 قرص.

وتقوم حبوب منع الحمل الهرمونية على منع الحمل حتى وإن كان هناك جماع خلال فترة السبع أيام المتوقف فيها أخذ الحبوب.

ولكن بعد انتهاء السبع أيام يجب البدء من جديد في أخذ عبوة جديدة، لذلك يُنصح بتدوين موعد آخر مرة تم تناول حبوب منع الحمل فيها في العبوة السابقة، لسهولة تحديد اليوم الذي سيتم البدء به من جديد للعبوة الجديدة.

يساعدك موقع نادي العرب على معرفة مواعيد البدء باستخدام حبوب منع الحمل وطريقة استخدامها خاصة وإن كانت هذه المرة الأولى لك.

طريقة استخدام حبوب منع الحمل لاول مرة بعد الولادة

طريقة استخدام حبوب منع الحمل لاول مرة
طريقة استخدام حبوب منع الحمل لاول مرة

إن كانت المرأة لا تقوم بإرضاع طفلها رضاعة طبيعية، وليس عندها تاريخ طبي سابق بالإصابة بحالة جلطات وليس هناك أي خطر عليها يُمكنها أن تبدأ في تناول حبوب منع الحمل المركبة، وذلك بعد مرور 21 يوم من الولادة.

أما إن كانت المرأة تقوم بإرضاع طفلها رضاعة طبيعية، أو كان هناك سابق تعرض لحالات جلطات دموية، أو هناك أي موانع صحية فإنه يجب البدء باستخدام حبوب منع الحمل بعد مرور ستة أسابيع كحد أدنى من بعد الولادة.

ولكنها يجب أن تعرف أن لحبوب منع الحمل المركبة تأثير سلبي على الرضاعة، لذلك يجب الرجوع إلى المختصين قبل البدء في تناول أي نوع من الحبوب.

وفي هذه الحالة يُنصح بتناول حبوب منع الحمل البروجستيرونية فقط، حيث أن ليس لها تأثير على الرضاعة، ولكن يجب أن يتم تناولها تحت إشراف طبي لأنه في بعض الأحيان قد يُحتاج إلى تغييرها بعد مرور وقت على الرضاعة، وفي حالة الانتهاء من الرضاعة يُمكن تغييرها إلى الحبوب المركبة.

ما هي الأسباب التي تمنع استخدام حبوب منع الحمل

  • إن كانت المرأة لديها مشكلة في معدل انتظام ضغط الدم، حيث يكون مرتفع باستمرار.
  • تخطي المرأة الـ 35 عام.
  • إن كانت المرأة من المدخنين.
  • إن كانت تعاني المرأة من مرض السكر ولديها بعض المضاعفات منه، كمشاكل الكلى، أو مشاكل الأعصاب، أو شبكية العين.
  • في حالة خضوع السيدة لأي نوع من العمليات الجراحية خلال الفترة السابقة وخاصة وإن كانت قريبة جدًا من بدء الاستخدام.
  • إن كانت تعاني من صداع نصفي مزمن.
  • في حالة وجود بعض المشاكل المتعلقة بالكبد.
  • إن كان الرحم يتعرض لحالة نزيف دون سبب واضح.

بعد التعرف على بعض الأسباب التي تمنع استخدام وسائل لمنع الحمل يجب على المرأة الحذر من استخدام هذه الوسائل دون استشارة من المختصين، حيث أنه يجب عليها قبل البدء في معرفة طريقة استخدام حبوب منع الحمل لاول مرة أن تتأكد من أن هذه الوسائل مناسبة لها.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق