أمراض الجلدية والحروق

أسباب الكلف ومعتقدات خاطئة حول علاجه

الكثير منا يعاني مشكلة الكلف حيث تعتبر أحد المشاكل الجلدية الشائعة بين البشر وخاصة النساء نتيحة لتعرض المرأة للكثير من العوامل والتغيرات الهرمونية التي تؤثر في شكلها ومظهرها.

مستحضرات التجميل

نتيجة لانتشار هذه المشكلة يراود البشر الكثير من الاسئلة حول امكانية التخلص من هذه المشكلة وبعض وسائل التجميل التي تعمل التخفيف من ظهور أو إخفائه بشكل مؤقت لحين التخلص منه بشكل نهائي قد تكون بعضها مكلف جدًا والبعض الأخرغير مضمون أو ينطوى على بعض المخاطر على صحة العامة.

 معتقدات خاطئة

هناك بعض الاعتقادات السائدة لدى البعض بشأن علاج الكلف والتصبغات الجلدية ومن أهمها أن استخدام بعض المواد للتجميلية التجارية من خلال المحلات أو التي من الممكن ان يصفها طبيب الأمراض الجلدية تعمل على إزالة الكلف بشكل نهائي وتمنع عودته من جديد.

ولكن حقيقة الأمر أنه من الممكن أن تساهم العلاجات والمستحضرات وحتى جلسات الليزر والعلاج بالكيمياء على التخلص من الكلف ولكن لا يوجد احتمال لمنع ظهور الكلف مرة أخرى فلا يوجد دليل طبي قاطع عن إمكانية حدوث ذلك.

أى ان مستحضرات التجميل والكريمات وغيرها من المنتجات التجارية من الممكن ان تعطينا نتائج مزهلة بشأن هذه المشكلو ولكنها لن تتمكن من القضاء على احتمالية حدوثها مرة أخرى.

أسباب الإصابة بالكلف

هناك بعض الأسباب التي من الممكن أن تؤدى للاصبة بالتصبغات الجلدية والكلف منها الارادية وغير الارادية التي من شأنها التأثير على انتاج الجلد على طبقة الميلانين  وبالتالي التأثير السلبي على طبقات الجلد مما يسبب ظهور الكلف وجاءت الاسباب على النحو التالي:

التعرض لاشعة الشمس باستمرار دون الحفاظ على الجلد من خلال استخدام كريمانت واقي الشمس او ارتداء القبعات.

التعرض المباشر لدرجات الحارة المرتفعة.

تغير الهرمونات عند المراة خاصة خلال فترة الحمل ومنها ما يظهر خلال فترة الدورة الشهرية أو قبلها.

الافراط في تناول الكحوليات والتدخين.

الكلف
الكلف

استخدام بعض الانواع من الادوية مثل موانع الحمل وحبوب تنظيم الدورة الشهرية  وادوية علاج العقم والعقارات التي تحتوى على الكورتيزون.

زيادة في انتاج هرمون الاستروجين عند المرأة.

التعرض لبعض الاضطرابات النفسية مثل القلق والخوف والاكتئاب والصدمات العصبية الشديدة.

استخدام العطور التي تحتوى على نسبة عالية من الكحول وخاصة عند استخدامها على مناطق مكشوفة من الجسم حيث يتفاعل مع درجات الحرارة واشعة الشمس.

التقدم في العمر حيث تزيد فرص الاصابة بالكلف بعد تخطى مرحلة عمرية معينة وفي هذه الحالات من الممكن ان يظهر الكلف على الصدر ايضًا وليس الكفين والقدمين فقط.

الانتاج المفرط للغدد العرقية في بعض المناطق مثل الابطين والفخذين نتيجة للاحتكاك المستمر في هذه المناطق.

التعرض المباشر لمضادات الأكسدة وبعض الملوثات والفطريات وتقشير الجلد بوسائل أخرى غير المخصصة لها.

الآثار الناتجة عن الحبوب والتي تعوق تجديد الخلية الجلدية وحبيبات الميلانين داخل طبقات الجلد المختلفة.

نرشح لك: ما هي حالات التوأم الملتصق وهل يمكن فصلهما

 

 

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى