أعلام الأمة

الصحابي الجليل سلمان الفارسي

الصحابي الجليل سلمان الفارسي

موعدنا اليوم مع صحابي من صحابة رسول الله المجتهدين، والباحث بكل ما أوتي من قوة للوصول إلى دين التوحيد، الدين الذي يناقش العقل والقلب فيقنعه ويتملكه، موعدنا مع الشخص الذي على الرغم من اختلاف أصله عن أصل العرب إلا أن الرسول الكريم صلى الله عليه وسلم قال عنه “سلمان منا أهل البيت” موعدنا مع سيرة صاحب رسول الله عليه الصلاة والسلام الصحابي الجليل سلمان الفارسي.

قد يهمك:-

 مولد سيدنا سلمان الفارسي ونشأته

ولد سلمان الفارسي في بلاد فارس في منطقة اصفهان، وذلك عام 568 ميلاديا، كان يسمي قبل إسلامه مابه بن يوذخشان بن مورشلا بن بهبوذان بن فيروز بن شهرك، ولد لاب مجوسي يعبد النار، وكذلك كانت ديانة سلمان، لكنه كان دائم السعي للبحث عن الحق مما دفعة لاعتناق المسيحية ثم الإسلام.

سلمان الفارسي الباحث عن الحق

كان والد سلمان الفارسي يحبه حب شديد، ويكره خروجه من جانبه، ولكن عند خروج سلمان لتفقد أموال والده وجد في طريقه كنيسة فدخلها، ووجد أن دين المسيحية أفضل من المجوسية فقرر الدخول فيها، الأمر الذي رفضه والده أشد الرفض، وعرضه للحبس، والتضييق ليرجع الى دين أبائه، إلا أن سلمان هرب وفر بدينه الي الشام، طالبا للعلم من كبار القساوسة مقابل خدمتهم.

 إلى أن قال له قس توحيدي بأنه سيظهر في أرض العرب نبي أخر الزمان يدعو إلى التوحيد، وأية نزول الرسالة عليه هي (لا يأكل الصدقات، يقبل الهدية ويأكل منها، خاتم النبوة مرسوم على ظهره)، وبالفعل أتجه سلمان الفارسي إلى شبه الجزيرة العربية لكنه وقع في الرق وبيع كعبد.

دخول سلمان الفارسي للإسلام

بعدما وقع سلمان الفارسي تحت ظل الرق بيع لرجل في شبه الجزيرة العربية، ومنه إلى رجل اخر يسكن المدينة المنورة، وبعدها بفترة وجيزة هاجر النبي الي المدينة، فكانت فرصة لسلمان الفارسي أن يتأكد من علامات نبوة محمد صلي الله عليه وسلم، فذهب الي الرسول مع بعض الطعام فقال له (إنه قد بلغني أنك رجل صالح ومعك أصحاب لك غرباء ذو حاجة وهذا شيء كان عندي للصدقة فرأيتكم أحق به من غيركم) فقبلها الرسول وأعطاها لأصحابه ولم يطعمها فقال سلمان (هذه الأولى).

ثم جاء بعدها بأيام بطعام واعطاه للرسول كهدية فقبلها الرسول، وأكل هو وأصحابه، فقال سلمان وهذه الثانية.

وبعدها كان الرسول يسير في جنازة وكان سلمان يتتبعه لرؤية خاتم النبوة على ظهره فلاحظ النبي هذا وخلع قميصه قائلا وهذه العلامة الثالثة فاسلم سلمان واخذ هذا الاسم.

سلمان الفارسي وتأثيره في غزوة الخندق

كانت غزوة الخندق هي أولى غزوات سلمان الفارسي مع الرسول، وهو من أشار على النبي عليه الصلاة والسلام بحفر الخندق، وخاصة أن حفر الخنادق كانت منتشرة عند الفرس، الامر الذي رجح كفة المسلمين وكلله بالنصر، بعدها شارك سلمان الفارسي في كل الفتوحات الإسلامية حتى وفاته

وفاة سيدنا سليمان وفضله علي الإسلام

  •  لسيدنا سلمان الفارسي فضل عظيم علي الامة أهمها.
  • روايته الحديث ل 18 حديث صحيح.
  • اشارته للنبي لحفر الخندق في غزوة الخندق، قال عنه الرسول صلي الله عليه وسلم (انا سابق ولد ادم، وسلمان سابق الفرس) وقال عنه كذلك (الجنة تشتاق الي ثلاثة علي وعمار وسلمان).
  • توفي سيدنا سلمان الفارسي في المدائن، وكان في حينها واليا عليها، وذلك في عام 33هجريا وقيل 36 هجريا، وانتهي في حينها قصة صحابي جليل بحث عن الدين الصحيح ووصل إليه، وفاز به وفاز برضوان من الله ورسوله.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى