الجهاز الهضمي و القولون

تعرف على مرض خزل المعدة وأعراضة وطرق الوقاية منه

يعتبر خزل المعدة هو الحالة التي يتم فيها تأجيل عملية إفراغ المعدة وذلك نتيجة لانقباض عضلات المعدة أثناء عملية دفع الطعام من المعدة إلى الأمعاء الدقيقة

 أسباب خزل المعدة

عادة ما يكون السبب في بط ء عملية إفراغ المعدة على حدوث خلل في العضلات أو الأعصاب التي تتحكم في العضلات ففي هذه الحالة من الممكن أن يحدث بطء في إفراغ المعدة ان يظل الطعام في الأمعاء لا يفرغ نهائيا.

هناك بعض الحالات من خزل المعدة التي لا يكون لها سبب واضح  وهذه تعرف باسم الحالات المجهولة ومن الممكن ان تكوت نتيجة لأمراض الجهاز العصبي أو مرض السكر أو تناول بعض العقاقير.

مقالات ذات صلة

العضلات المسئولة عن المعدة

عادة ما تتحكم في عضلات المعدة ما يعرف باسم العصب المبهم، حيث يساعد على تفتيت الطعام عند انقباض عضلات المعدة ويتحرك الطعام داخل القناة الهضمية لذلك من الممكن ان يكون سبب خزل المعدة ناتج عن وجود خلل في العصب المبهم أو إصابته بمرض ما مثل مرض السكر، أو أمراض الجهاز العصبي أو الشلل الرعاش و التصلب المتعدد، نتيجة لما سبق تكون حركة الطعام بطيئة جدا  أو معدومة.

سرعة تفريغ المعدة

على العكس تماما من خزل المعدة فمن الممكن أن يكون الشخص مصاب بسرعة شديدة في إفراغ المعدة مما يؤدى به إلى الاصابة بالاسهال الشديد والشعور بحالة من الاجهاد والتعب بعد تناول الطعام مباشرة

أعراض خزل المعدة هناك الكثير من الاعراض الهامة التي تشير إلى الاصابة بمرض خزل المعدة وهي على النحو التالي:

الشعور بالامتلاء الشديد خاصة بعد تناول الطعام ويدوم لفترة طويلة.

الغثيان والقئ في بعض الاحيان.

الاصابة بانتفاخ في المعدة

فقدان ملحوظ في الوزن .

الاصابة بارتجاع المرئ.

فقدان الشهية.

الشعور بألم في منتصف الجزء العلوى من المعدة.

خزل المعدة
خزل المعدة

علاج خزل المعدة

هناك بعض الحالات التي لا يكون فيها اى نوع من العلاج فعال للتخلص من هذا المرض لانه عادة ما يعاود الحدوث مرة أخرى ولكن هناك بعض الخطوات التي من الممكن اتباعها للتخفيف من أعراص هذا المرض وهو على النحو التالي:

الحرص على تناول وجبات صغيرة ومتكررة خلال اليوم لكي تستطيع المعدة التعامل معها حتى ولو بشكل بسيط.

لابد من مضغ الطعام بشكل جيد وفي وقت أطول.

الابتعاد تماما عن شرب الماء أو السوائل خلال تناول الطعام.

من الممكن ان تمارس رياضة المشي لفترة بعد تناول الطعام للتخفيف من الشعور بالامتلاء وتحفيز عمل المعدة.

التقليل من الطعام الذي يحتوى على كميات كبيرة من الألياف لانه يحتاج إلى وقت وجهد كبير في الهضم ويدوم في المعدة لفترة طويلة.

من الممكن في بعض حالات الاصابة الشديدة أن يصاب المريض بنوبات من القئ والإسهال مما يسبب له الجفاف ففي هذه الحالة لابد من إعطاء المريض المزيد من السوائل والطعام من خلال الوريد.

نرشح لك: تشير إلى السرطان.. أنواع إفرازات الثدى وأسبابها وكيفية علاجها

 

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى