السيرة النبوية

زوجات الرسول “صلى الله عليه وسلم”

نبذة عن زوجات الرسول

يطلق على زوجات الرسول أمهات المؤمنين، وتزوج الرسول صلى الله عليه وسلم لأول مرة في عمر الخامسة والعشرون، وكان يهدف من زواجه نشر الإسلام، واشتهر بأخلاقه النبيلة في اختيار زوجاته حيث اهتم بالأرامل لإكرامهم وتربية أبنائهم الأيتام.

قد يهمك:-

من هن زوجات الرسول

خديجة بنت خويلد

هي أولى زوجات الرسول، تزوجت من الرسول في سن الأربعين وهو لا يزال خمسة وعشرون عاما، طلبته للزواج نظرا لأمانته وخصاله الحميدة ولمساعدتها في تجارتها، هي أول سيدة دخلت الإسلام وآمنت بالرسول والبعثة، ماتت في حياة الرسول ولم يتزوج عليها إلا بعد أن ماتت.

سودة بنت زمعة

تزوج الرسول بها بعد وفاة السيدة خديجة وكانت أرملة مسلمة هي وزوجها السابق، اتصفت بالتصدق وعطائها وا خلاصها، وتؤثر غيرها على نفسها، حيث كانت تؤثر عائشة على نفسها وتعاملها بالمودة والرحمة، وتركت ليلتها مع الرسول لعائشة، توفيت في آخر خلافة عمر بن الخطاب.

عائشة بنت أبي بكر

تزوجها الرسول في التاسعة من عمرها، واعتنقت الإسلام في سن صغير، وتعتبر من أوائل المسلمات بعد البعثة، واشتهرت بالعلم والفقه والطب، وروت الآلاف من الأحاديث عن الرسول وكانت مرجع مهم في الفقه والأحاديث، توفيت في رمضان في السنة الثامنة والخمسين للهجرة وتم دفنها بالبقيع.

حفصة بنت عمر

هي ابنه عمر بن الخطاب، توفى زوجها في غزوة بدر، وترملت في سن صغير دون أن تنجب فتزوجها الرسول إكراما لأبيها.

زينب بنت خزيمة

توفى زوجها في غزوة احد فتزوجها الرسول صلى الله عليه وسلم، ولم تمض شهور قليلة حتى توفيت.

أم سلمة

اسمها هند وتزوجها الرسول -صلى الله عليه وسلم- أرملة إكراما لزوجها السابق ولتربية أولادها.

زينب بنت جحش

تزوج الرسول -صلى الله عليه وسلم- منها بعد أن طلقها زوجها زيد بن حارثة، كانت تنهج نهج الرسول في الأعمال الخيرية والبر واشتهرت بالزهد والخلق.

جويرية بنت الحارث

لقبت بسيدة بني المصطلق تزوجها الرسول بعد أن أصبحت من سبايا ثابت بن قيس، نتيجة لزواجها بالرسول -صلى الله عليه وسلم- أسلم مائة بيت من بيوت أهلها بني المصطلق.

أم حبيبة

هي رملة بنت أبي سفيان، تزوجها الرسول -صلى الله عليه وسلم- أرمله وتوفيت في عهد معاوية عام أربعه وأربعون هجرية.

صفية بنت حيي

تزوجت الرسول -صلى الله عليه وسلم- في سن السابعة عشر، بعد أن خيرها في الزواج منه أو اليهودية.

مارية القبطية

جاريه أهدت إلى الرسول -صلى الله عليه وسلم- تزوجها وأنجب منها إبراهيم.

ميمونة بنت الحارث

تعتبر آخر زوجات الرسول – صلى الله عليه وسلم- تزوجها عام سبعه هجرية، وسماها ميمونه لأن في زواجه بها دخل مكة بعد غياب سبع سنوات عنها.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى