الفقه الإسلامي

متى يكون السواك مكروه

الاختلاف في موقع السواك

واختلف أهل العلم في موقع السواك من أعضاء الوضوء  فقال بعضهم :

محله بعد غسل الكفين

وقال البعض الآخر محله قبل التسمية

ولعل هذين الرأيين مبنيين على أن السواك، هل هو عبادة ، أو لإزالة ما على الأسنان من صفرة وأوساخ فمن رأى أنه عبادة قال إن محله بعد التسمية وغسل الكفين

ومن رآه غير ذلك وأنه لإزالة الأشياء التي تسبب الروائع الكريهة ذهب إلى أن محله قبل التسمية أي قبل الدخول في أعمال الوضوء أركانا وسنا .

مقالات ذات صلة

وكما شرع السواك، فيما سبق يشرع كذلك عند قراءة القرآن وللحديث ، ولذكر الله تعالى أو قراءة أي علم شرعی ونحو ذلك . •

مواضع کراهة السواك

اتفق أهل العلم على عدم استحباب السواك، للصائم بعد زوال الشمس عن كبد السماء أي بعد دخول وقت الظهر. لكنهم اختلفوا على كراهته على رأيين :

الأول :

الكراهة ومقتضى ذلك أنه يكره للصائم في نهار صومه، وبعد ميل الشمس عن كبد السماء أن يستاك ، ودل على الكراهية ما رواه الترمذي وحسنه أن النبي صلى الله عليه وسلم قال : ” لخلوف فم الصائم أطيب عند الله من ريح المسك ” .

وجه الدلالة :

من الحديث أن الصيام يحدث في فم الصائم خلفه أي رائحة مستطابة عند الله عز وجل ، والسواك يزيلها فيكون مكروها ، وقياسا على الرائحة المستطابة عند الله التي تنبعث من دم الشهيد فيكره إزالتها ، ومن ثم لا يغسل الشهيد ، ويدفن بدمائه .

الثاني :

علم الكراهة ويظل السواك، جائزا وإن كان غير مستحب اللصائم بعد الزوال واستدل القائلون بهذا الرأي بالأدلة الآتية :

۱- الأول :

عموم الأحاديث المرغبة في السواك .

۲- روي عن النبي صل الله عليه وسلم أنه قال : ” من خير خصال الصائم السواك.

3 – روی عن عامر بن ربيعة أنه قال : رأيت النبي مالا أحسی ليتسوك وهو صائم .

والراجح

مما تقدم الرأي الثاني القائل بجواز الاستياك للصائم بعد الزوال لأن ألته صريحة وقاضية بجواز ذلك ، ونص في الموضوع

بخلاف أبلة الرأي الأول فإن الاستدلال بها استدلال بالمفهوم ، والمنطوق أقوى في الاستدلال من المفهوم .

السواك
السواك

كيفية السواك

يسن أن يكون السواك في عرض الأسنان ظاهرا وباطنا في طول الفم نما رواه أبو داود في مراسيله أن النبي صل الله عليخ وسلم قال : ” إذا استكتم فاستاكوا عرضا  وإن استاك طولا جاز مع الكراهة ، وإذا استاك على اللسان فيسن أن يكون طولا

وأما الة السواك فيحصل بكل خشن يزيل ما تراكم على الأسنان من الوسخ ويذهب صفرتها ، ولذلك فيحصل بالعود من الأراك أو غيره ، أو خرقة لكن العود أولى من غيره ، وكون العود من تراك أولى من العود من غير الأراك .

فوائد السواك

وفضله : من فوائد السواك, أنه يطهر الفم ، ويرضى الرب ، ويبيض الأسنان ، ويطيب النكهة ، ويشد اللثة ، ویزکی الفطنة ، ويضاعف الأجر .

قد يهمك ايضاً : 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى