الحج والعمرة

هل يجوز الحج بدون تصريح ؟

هل يجوز الحج بدون تصريح

الحج من أركان الدين الإسلامي الاساسية، حيث قال نبينا محمد صلى الله عليه وسلم، أن الإسلام بُني على خمس: “: شهادةُ أن لا إله إلا الله وأن محمدًا رسول الله، وإقام الصلاة، وإيتاء الزكاة، وصوم رمضان، وحج البيت لمن استطاع إلى ذلك سبيلًا”، واليوم سوف نجيب عن سؤال هام وهو هل يجوز الحج بدون تصريح ؟

والحج إيمان كبير ومطهرة للنفس وتقوية للإيمان، فهو ينقي النفس عندما يجعلها ذليلة وخاضعة لله سبحانه وتعالى وحده.
وفي الحج تشكر الأنفس خالقها على جزيل عطاياه، وتقر بوحدانيته، لما في الحج من تساوي بين جميع البشر في الأعمال واللباس.
وقد قال الله تعالى: “وأذَّن في النَّاسِ بالحجِّ يأتوكَ رجالًا وعلَى كلِّ ضَامرٍ يأتِينَ مِن كلِّ فجٍّ عَميقٍ”.

وفي هذا المقال سنتناول شروط الحج:

شروط الحج

قبل أن نتحدث عن حكم الحج بدون تصريح، سنتناول شروط وجوب الحج والشروط اللازمة لكي يكون هذا الحج صحيحًا.

شروط وجوب الحج

  • الإسلام: يجب أن يكون الإنسان مسلمًا وليس كافرًا حتى يتم حجه ويكون صحيحًا.
  • البلوغ: يجب على الحاج أن يكون بالغًا كبيرًا لا طفلا، ولو اداه صغيراً لن تسقط عنه فريضة الحج حتى يكبر.
  • الحرية: لا يجوز أن يؤدي الحج عبدًا أو مملوكًا
  • العقل: لا ينفع أن يؤدي شعار الحج من كان عقله ناقصًا أو مجنونًا.
  • ملك الراحلة والزاد: وهذا يكون على المسلمين غير القريبين والبعيدين عن مكة المكرمة.
  • سلامة البدن: الحج ليس مفروضًا على المعاق أو المريض أو المقعد
  • ضمان أمن الطريق المؤدي إلى الحج: يجب أن تضمن أمان الطريق وإلا ستسقط عنك فريضة الحج
  • بالنسبة للمرأة يجب أن تصطحب محرمًا معها، كما لا ينفع أن تكون في شهور العدة إذا كانت مطلقة.

كما ان هناك شروط لا يستقيم الحج بدونها، وإن سقط واحد منها سقطت الحج عن صاحبها، وهي:

  • الوقت المحدد للحج: وهي شهور شوال، ذو القعدة، وعشر أيام من ذي الحجة.
  • المكان: يجب أن يقف الحاج في مكان محدد بوقفة عرفة، المسجد الحرام، الطواف حول الكعبة، ولا يجوز الطواف حول بناء بخلاف الكعبة.الإحرام: يجب أن ينتوي الحاج الدخول في فريضة الحج.

حكم الحج بدون تصريح

لا يعتبر تصريح الحكومة أو الدولة أو الجهات المختصة واحدة من شروط إتمام الحج، فاذا استطعت الوصول لمكة المكرمة و أداء فريصة الحج بدون تصريح فلا شئ و يعتبر حجك صحيحًا إن شاء الله.

في نفس الوقت يجب على المسلم أن يأخذ بالوسائل والأمور والأسباب التي تفرضها عليها الجهات المسئولة في بلده عندما ينوي الحج، حتى لا يتعرض لأي نوع من أنواع المشكلات في الحج، كما ان الأنظمة المتبعة لتخطيط حركة الحج تحفظ النظام وتحمي الحجاج وتجعل حركاتهم متناغمة ومتزنة وتخفف من ازمات الازدحام والمشكلات التي قد تطرأ على موسم الحج وكل هذا يحفظ سلامة المكلفين، وبالتالي كان ينبغي على الجميع اتباع التعليمات عن الجهات الصادرة في دولهم وفي الدولة المستضيفة للحج.

قد يهمك ايضاً : 

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق