الموسوعة الصحية

تجربتي مع الحقن المجهري للحمل بولد

تجربتي مع الحقن المجهري للحمل بولد … لم يعد حلم الإنجاب والأمومة مستحيلاً حتى في وجود مشاكل تُعيق الحمل، وذلك نظراً لما أتاحه التقدم العلمي للبشرية في العديد من المجالات وخاصة مجال الحقن المجهري، والإخصاب المعملي “طفل الأنابيب”، حيث أصبحوا في وقتنا الراهن من أحدث وسائل الاخصاب لحالات العقم، وتأخر الانجاب عند النساء والرجال، ويتضح جلياً نجاح مثل هذه العمليات بنسب مرتفعة، علاوةً على ذلك أصبح من الممكن أيضاً تحديد جنس الجنين سواء ذكر أو أنثى، بالإضافة إلى إمكانية الزيادة من نسب الحمل بتوأم.

ومن الجدير بالذكر أن عدم الإنجاب بالشكل الطبيعي دفع الأطباء إلى ابتكار الإخصاب المعملي” طفل الأنابيب” عام 1978، بينما بدأت عمليات الحقن المجهري في الظهور منذ أوائل التسعينيات من القرن الماضي.

تجربتي مع الحقن المجهري للحمل بولد
تجربتي مع الحقن المجهري للحمل بولد

تعريف الحقن المجهري

  • تُستخدم عملية الحقن المجهري بهدف علاج المشاكل المتعلقة بالعقم، فنجد أن الحقن المجهري يعزز الإخصاب في التلقيح الاصطناعي، وذلك يحدث عن طريق حقن الحيوان المنوي في البويضة الناضجة ليتم وضعها في رحم السيدة أو قناة فالوب.
  • على الرغم من وجود عدة عوامل مؤثرة في نجاح الحمل من خلال الحقن المجهري، إلا أنه من العمليات الناجحة بشكل كبير، حيث ينجح الإخصاب فيما يقرب من 90% من الحالات.
  • لا يختلف كثيراً عن “طفل الأنابيب”، وذلك لأن في حالة اللجوء إلى “طفل الأنابيب” يتم الاعتماد على التلقيح الطبيعي للبويضة بالمعمل خارج الجسم، بينما في حالة اللجوء إلى الحقن المجهري تُلقح البويضة من خلال حقن الحيوان المنوي داخل البويضة باستخدام أدوات عالية الدقة، وأطباء متخصصون.
  • نظراً الي انه في بعض الحالات لا تستطيع الحيوانات المنوية اختراق الطبقة الخارجية للبويضة يتم اللجوء إلى الحقن المجهري، لكي يتمكن الحيوان المنوي من إخصاب بويضة الزوجة يجب أن يعلق رأس الحيوان على سطح البويضة، ثم دفع الطبقة الخارجية للدخول إلى البويضة.

أسباب اللجوء للحقن المجهري

يتم اللجوء للحقن المجهري لعدة أسباب، سنعرض أبرزها فيما يلي:

  1. تكيس المبيض.
  2. عقم الزوج الذي ينتج عن انخفاض عدد الحيوانات المنوية بالسائل المنوي لدى الرجل، ضعف حركتها، أو عدم قدرتها على اختراق الطبقة الخارجية للبويضة.
  3. انخفاض عدد الحيوانات المنوية السليمة.
  4. رغبة كلاً من الزوج والزوجة في تحديد جنس المولود.
  5. لتجنب عدم تلقيح البويضات الذي يحتمل حدوثه في حالة استخدام التلقيح الاصطناعي.
  6. انخفاض عدد البويضات خلال إجراء عمليات التلقيح الاصطناعي.
  7. فقد النطاق الناتج عن عدم ظهور المني عند القذف، وينقسم إلى فقد النطاق الانسدادي الذي يحدث نتيجة استئصال الأسهر الذي يتم فيه قطع القناة المنوية أو نتيجةً لعدم وجودها خلقياً، أو إلى فقد النطاق غير الانسدادي الذي يحدث نتيجة عدم إنتاج الخصية غير السليمة الحيوانات المنوية.
  8. لأسباب تعود لتقدم عمر الزوجة.
  9. وجود انسداد في القناة التناسلية مما يعيق خروج الحيوانات المنوية.
  10. فشل التلقيح الاصطناعي رغم محاولة تكراره عدة مرات، ففي حالات فشل عمليات التلقيح الاصطناعي بعد إجراء الاخصاب المعملي ومحاولة تكراره أكثر من مره دون وجود نتيجة مُرضية، يتجه الأزواج إلى اختيار الحقن المجهري.

إجراءات الحقن المجهري للحمل

تتم عملية الحقن المجهري من خلال عدد من الإجراءات الواجب إتباعها قبل وبعد الحقن، وتتمثل فيما يلي:

  1. تنشيط نمو البويضات من خلال حقن يحتوي على الهرمون FSH.
  2. استخدام إبرة متخصصة في سحب جميع البويضات من المبيضين في أنابيب مخصصة لتسليمها لأخصائي الأجنة.
  3. يتم في بداية هذه الخطوة التأكد أولاً من وجود حيوانات منوية صالحة للحقن لجمعها من الزوج من خلال الاستمناء، كما قد يتم إزالتها بشق صغير من الخصية بالجراحة، وذلك في حالة وجود انسداد يمنع خروج الحيوانات المنوية.
  4. تهيئة الزوجة لجمع البويضات منها من خلال استمرارها على عدة أدوية لما يقر لأسبوعين، مما يساعد على تحفيز المبيضين لإنتاج عدة بويضات، وبعد ذلك تُجمع البويضات الناضجة باستخدام إبرة شافطة موجهه إلى المبيضين من خلال استخدام الموجات فوق الصوتية.
  5. وضع كلاً من البويضة وحيوان منوي واحد في وعاء يسمح بحدوث عملية الإخصاب، وبعد حقن البويضات الناضجة بالحيوان المنوي يتم حفظها بعناية لتوضع البويضات المُخصبة في رحم الزوجة عبر عنق الرحم بواسطة أنبوب ذات مواصفات دقيقة.

تكلفة الحقن المجهري

  • تُعد عمليات الحقن المجهري من العمليات باهظة الثمن، مما يتوجب معرفة فرص نجاح العملية للزوجين، بالإضافة إلى حسن اختيار المركز الطبي ذو التجارب الناجحة في مثل هذه العمليات، وأخيراً اختيار الطبيب يعد العنصر الأساسي للقيام بالعملية.
  • اختلفت تكلفة عمليات الحقن المجهري بتعدد العوامل المرتبطة بها، ومنها خبرة الطبيب المختص بالحالة، تحديد تكلفة الإقامة قبل وبعد العملية بالمركز معرفة الحالة الصحية للزوجين وما ستطلبه العملية من أدوية وحقن، وأخيراً اختيار المركز الطبي ومستوى الرعاية الصحية الذي سيتم فيه إجراء العملية.
  • لقد بدأت هذه العمليات في بدايتها بتكلفة مادية متوسطة بينما زادت تدريجياً من حيث التكلفة بالتزامن مع زيادة أسعار المستلزمات الطبية من حقن وأدوية تحصل عليها السيدة أثناء فترة الحقن المجهري.
  • تختلف تكلفة عمليات الحقن المجهري وفقاً لإجرائها في مراكز خاصة أو مستشفيات تابعة للدولة، حيث تسعى الدولة بشكل مستمر في مساعدة الغير قادرين من الأزواج، وذلك بتوفير الدولة لجزء من تكلفة العملية لتقارب 10 آلاف جنية، مما يُعد نصف ما قد يدفعه الزوجان في المراكز الخاصة.
تجربتي مع الحقن المجهري للحمل بولد
تجربتي مع الحقن المجهري للحمل بولد

أقرأ أيضا… قصص اجابة الدعاء العجيبه | قصص استجابة الدعاء بعد اليأس

الحقن المجهري وتحديد نوع الجنين

ساعد التقدم العلمي الحديث في إمكانية تحديد جنس المولود، حيث تحتوي البويضة على كروموزوم X ، بينما يحمل الحيوان المنوي الكروموزوم Y، مما يساهم في تحديد نوع الجنين عند حدوث الإخصاب، ولذلك ظهر ما يُسمى بالإخصاب المعملي لتحديد نوع الجنين ثم ظهر الحقن المجهري، الذي  يتيح من خلاله تحديد جنس الجنين بواسطة تنشيط التبويض عند الزوجة، وسحب البويضات منها لدمجها مع الحيوانات المنوية بزوجها ثم توضع في الحاضنات لانتظار أن يصبح لكل جنين 8 خلايا، لكي تؤخذ كل خلية تعبر عن كل جنين على حدى لمعرفة نوعه، مما يسهل حقن رحم الزوجة بالنوع المرغوب به.

الحقن المجهري للحمل بولد

  • يتجه العديد من الأزواج إلى اللجوء لعمليات الحقن المجهري نتيجة لما يقع عليهم من ضغط نفسي من المحيطين بهم فيما يتعلق بالإنجاب وخاصة إنجاب الذكور.
  • تساهم عمليات الحقن المجهري في تخفيض نسب الطلاق الناتجة عن رغبة الزوج في إنجاب الذكور، مما ينتج عنه استمرار الزوجة في الإنجاب دون جدوى، ولذلك يلجأ كلاً من الزوجين للعملية رغبةً منهم في تحديد جنس المولود لاختياره ذكراً، ويحدث ذلك من خلال فحص الأجنة قبل نقلها وحقن الأجنة ذات الجنس المرغوب فيه داخل رحم الزوجة.

تجارب تحديد نوع الجنين بالحقن المجهري

  • تتحدث إحدى الزوجات عن تجربتها في محاولة إنجاب ولد عن طريق تحديد نوع الجنين بالحقن المجهري، حيث تقول إن عمرها 32 سنة وأنجبت بنت في حملها الأول وكذلك في حملها الثاني، وعند رغبتها في الحمل للمرة الثالثة تريد ان يكون ولد نظراً إلى عدم قدرتها على الإنجاب مرة أخرى نتيجة لتزايد العبء على الأم والأسرة كذلك من حيث المصاعب المادية والمعنوية.
  • وتوصلت هذه السيدة إلى الحقن المجهري بعد تجربتها للعديد من الطرق الشعبية الشاقة، وبعدما اطمأن قلبها لجوازها شرعاً قامت بالبحث عن أنسب مراكز الإنجاب من خلال الحقن المجهري، ثم استقرت على مستشفى طلبت منها عمل تحليل للسيدة وزوجها للاطمئنان على سلامتهم صحياً، ثم اتبعت الخطوات والتزمت بالأدوية والحقن التي وصفتها لها الطبيبة المختصة بحالتها، حتى تم الاخصاب وعملية الحقن المجهري بنجاح ورزقها الله بولد.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى