الموسوعة الصحيةأمراض الأطفال

أسباب سيلان اللعاب عند الأطفال الكبار

أسباب سيلان اللعاب عند الأطفال الكبار، يعاني معظم الأطفال من سيلان اللعاب، وهو أمر طبيعي لا يدعو للقلق ويتم علاجه تلقائيًا، وأحيانًا يكون هذا اللعاب طبيعيًا وفي حالات أخرى يكون بسبب بعض الأمراض التي يعاني منها الطفل، لذا يجب الانتباه إلى سيلان اللعاب لدى الطفل ومحاولة علاج السبب.

من خلال موقع نادي العرب نطلعك علي كل ما يخص سيلان اللعاب، و أسباب سيلان اللعاب عند الأطفال الكبار.

أسباب سيلان اللعاب عند الأطفال الكبار

أسباب سيلان اللعاب عند الأطفال الكبار
أسباب سيلان اللعاب عند الأطفال الكبار

تحدث مشكلة سيلان اللعاب عند الأطفال الصغار الذين تقل أعمارهم عن سنتين، ولكن قد تتفاجأ بعض الأمهات من استمرار مشكلة سيلان اللعاب مع الأطفال بعد سن الرابعة، لذلك يجب العمل على علاج سيلان اللعاب عند الأطفال البالغين ومعرفة أهم هذه الأسباب التي يجب معالجتها ومنها ما يلي:

  • التهابات الفم التي يتعرض الطفل لها نتيجة الإصابة بفيروس، حيث أنه يزيد من إفراز اللعاب ويخرج من الفم، وتنتهي هذه المشكلة بمجرد علاج هذه العدوى.
  • بعض الأطفال يجد صعوبة في التحكم الكامل في عضلات وجههم، لذلك يستمر سيلان اللعاب لفترة من الوقت.
  • يعاني عدد من الأطفال من التهابات وحساسية داخل الأنف، مما يؤدي إلى لجوء الطفل إلى التنفس عن طريق الفم، وبالتالي يصبح أكثر عرضة لسيلان اللعاب.
  • النمو العقلي من علامات سيلان اللعاب، حيث أن التأخر في النمو العقلي يمكن أن يؤدي إلى سيلان اللعاب، وهذه من أصعب حالات سيلان اللعاب عند الأطفال.

خروج اللعاب من فم الرضيع بعمر شهرين

يعتبر مرض السيلان عند الأطفال من الأمور الطبيعية وخاصة في سن الشهرين، وهناك العديد من الأسباب التي تزيد من إفراز اللعاب عند الأطفال، ومن أهمها:

  • النمو: يعتبر إفراز اللعاب من العلامات الطبيعية التي يتعرض لها الطفل خلال فترة نموه.
  • حموضة المعدة: يتعرض الأطفال للحموضة بسبب مشاكل في المريء، لذلك يساعد اللعاب على تهدئة الحرقة والارتجاع في المعدة.
  • التهابات الفم: عدم الاهتمام بتنظيف فم الطفل بعد الأكل يتسبب في تكاثر الالتهابات والبكتيريا، لذلك يزداد هذا اللعاب لمساعدة الطفل على علاج هذه البكتيريا.
  • الطفيليات المعوية: في فترة الرضاعة يمكن أن يتعرض الأطفال للطفيليات التي تنمو داخل المعدة أو الديدان التي تسبب آلام في البطن وتزيد من إفراز اللعاب وتكسر بكاء الطفل.

سيلان اللعاب عند الأطفال أثناء النوم

تتعرض عضلات الجسم أثناء النوم إلى الاسترخاء التام نتيجة عدم استخدام هذه العضلات، بحيث يصبح الطفل غير قادر على التحكم في اللعاب، خاصة في حالة فتح الفم الذي قد يتعرض له الطفل، ومنها:

  • يعاني الطفل من صعوبة في النوم.
  • يعاني البعض من مرض الجيوب الأنفية الذي يسبب مشاكل كثيرة أثناء النوم.
  • تزيد التهابات الأسنان واللثة من إفراز اللعاب أثناء النوم.
  • يتنفس الأطفال أحيانًا من خلال أفواههم، لذلك يبقى الفم مفتوحًا ويخرج اللعاب من الفم.
  • بروز الأسنان أحد أسباب فتح فمك أثناء النوم وسيلان اللعاب.
  • معظم هذه الأسباب مؤقتة حتى يزول سبب سيلان اللعاب أثناء النوم.

سيلان اللعاب عند الأطفال بعمر ثلاث سنوات

يعاني عدد كبير من الأطفال في سن الثالثة من سيلان اللعاب، للعديد من الأسباب التي ناقشناها، ويجب على الأم الانتباه والعمل على علاج سيلان اللعاب عند الأطفال، ويمكن معالجة هذه المشكلة بطريقة صحية على النحو التالي:

  • تذهب الأم مع ابنها للطبيب المختص لتحديد السبب الرئيسي لمشكلة سيلان اللعاب سواء كانت عدوى بالفم أو مشاكل أخرى.
  •  تشجيع الطفل على تقوية واستعمال عضلات الفم من خلال المشروبات وتعليمه الطريقة الصحيحة للبلع.
  • يبتلع الطفل أنواع المشروبات التي تحتوي على نسبة عالية من السكريات مما يؤدي إلى زيادة إفراز اللعاب، لذلك يفضل تجنبها.
  • يواجه الأطفال في سن الثالثة صعوبة في بلع بعض الأطعمة، ويفضل تدريب الطفل على البلع بشكل صحيح.

سيلان اللعاب عند الأطفال بعمر السنة

يتميز الأطفال في سن السنة بإفراط في إفراز اللعاب، وهو أمر طبيعي ولا داعي للقلق في حالة عدم إصابة الطفل بأي أعراض أو أمراض أخرى تؤدي إلى زيادة إفراز اللعاب مثل:

  • يبدأ الطفل في عملية التسنين من الشهر السادس إلى العام، وهي تختلف من طفل لآخر.
  • تسبب أسنان الطفل عند ظهورها ألماً واحمراراً في اللثة والتهابات داخل الفم.
  • وجود الكثير من اللعاب داخل فم الطفل أثناء التسنين، وبسبب الألم الذي يشعر به يصعب عليه السيطرة على هذا اللعاب وابتلاعه، فيخرج اللعاب من فم الطفل بشكل لا إرادي.
  • يتزامن سيلان اللعاب مع ظهور الأسنان عند الأطفال، ولكن بمجرد انتهاء فترة التسنين، يبدأ سيلان اللعاب في الانخفاض حتى يختفي تمامًا.
  • يعاني الأطفال في عمر سنة من العديد من التهابات الفم والأمعاء التي يمكن أن تسبب سيلان اللعاب.
  • إفراط في إفراز اللعاب لدى الأطفال في سن الثانية.
  • اللعاب ذو أهمية كبيرة للطفل حيث يعمل على تنظيف الفم وتطهيره.
  • بالإضافة إلى أنه يحمي الفم من الالتصاق ويرطبه ويساعد على عملية الطعام.
  • بالإضافة إلى تحريك اللسان أثناء الكلام بشكل طبيعي، وعند زيادة إفراز اللعاب بشكل غير طبيعي، يجب علاج

كثرة اللعاب عند الأطفال سنتين

من خلال بعض التمارين التي يتم تعليمها للأطفال على النحو التالي:

  • علمي الطفل ابتلاع اللعاب كل فترة حتى لا يرتفع في الفم وبالتالي يسيل منه.
  • علم الطفل الطريقة الصحيحة للبلع وعدم ترك اللسان يسقط من فمه.
  • تنفس الطفل من خلال الأنف بدلاً من الفم.
  • يجب على الأم معالجة الأسباب التي تسبب سيلان اللعاب عند الأطفال.

علاج سيلان اللعاب عند الاطفال بالأعشاب

يكمن علاج سيلان اللعاب عند الأطفال بشكل أساسي في القضاء على الأسباب سواء كانت عادات سيئة للطفل أو أسباب مرضية، بالإضافة إلى وجود بعض الأعشاب والخلطات الطبيعية التي تساعد كثيرًا في علاج مشاكل سيلان اللعاب ومنها:

  • السفرجل: يستخدم لتقليل إفراز اللعاب بوضع مسحوق السفرجل في الفم.
  • النعناع بالليمون: تستخدم شرائح الليمون مع النعناع وتنقع في الماء الدافئ، ويستخدمها الطفل يوميًا في غسول الفم، حيث تقلل اللعاب داخل الفم.

 أقرأ ايضا… اسباب الحساسية حول الفم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى