السرطان وأمراض الدم

بعد توصل العلم لتحديثات جديدة.. تعرف على أحدث قراءات ضغط الدم

توصل العلم إلى تعميمات جيدة خاصة بقراءات ضغط الدم وفقا للأرقام والنسب المتعارف عليها والتي جعلت الأرقام التي كنا نعتقد انها طبيعة وفقا للقراءات المختلفة لأجهزة الضغط ليست طبيعية خاصة بعد التوصل إلى التعميمات الجديدة لـ قراءات ضغط الدم .

تحديثات طبية جديدة

نشرت مجلة طبية أمريكية أنه تم اصدار تعمليمات طبية جديدة توصي بخفض الجد المتعارف عليه لضغط الدم المرتفع مما يرفع نسبة الاشخاص المصابين بضغط الدم في العالم، ويعتبر ذلك واحد من التحديثات الطبية الأكثر أهمية في العالم لأنها تمس شريحة كبيرة جدا من البشر نتيجة لان ضغط الدم من اكثر الأمراض المنتشرة حول العالم.

وأشارات المجلة الأمريكية إلى أنه بعد هذه التحديثات الطبية أصبح أكثر من نصف سكان الولايات المتحدةى الامريكية يعانون من ارتفاع ضغط الدم من المرحلة الأولى بعد ان كانوا ضمن الحد الأمن وفقا لقراءات ضغط الدم السابقة قبل التحديثات الأخيرة، مما يدفعهم إلى اتخاذ تدابير حياتية تساعدهم على الحد من أعراض  الضغط.

القراءات العادية لضغط الدم

استمرت هذه القراءت حتى الآن قبل التوصل الى التحديثات الجديدة وظل البشر يعتمدون عليها لفترة طويلة وهى على النحو التالي:

القراءات العادية لضغط الدم

بعد التوصل للتحديثات الجديد لقراءات ضغط الدم تغيرت مفاهيم القراءا بشكل كبير أى أن القراءة التي كانت 190 -90 اصبحت بعد التحديث تعادل 130-80 ، أى أن الشخص الذي كان لا يعاني من الضغط وفقًا للقراءات العادية المتعارف عليها فاصبح مريض بالضغط من الدرجة الأولى بعد التوصل لهذه التحديثات الجديدة.

أى أن الوصفات الطبية التي كان يحرص الأطباء على وصفها للمرضى الذين يعانون من الاضطراب البسيط ضغط الدم والتي عادة ما كانت تنصب على وضع نظام غذائي صحى يضمن الحفاظ على مستويات آمنة من الضغط تغيرت نهائيًا الآن بعد التوصل للتحديثات الجديدة وأصبح الأطباء في حاجة إلى وصفات اكثر دقة وتدخل طبي حقيقي لعلاج هؤلاء المرضى.

قراءات ضغط الدم
قراءات ضغط الدم

معلومات عن ضغط الدم

يعتبر ارتفاع ضغط الدم من الأمراض التي تسبب الاصابة بالعديد من الأمراض الأكثر خطورة مثل الجلطات وأمراض القلب بالاضافة إلى الكثير من المشاكل الصحية.

يعرف ارتفاع ضغط الدم بالقاتل الصامت حيث يعتبر السبب الرئيسي في تدمير الأوعية الدموية والأعضاء الداخلية للجسم كما أنه من الممكن أن يصيب المريض بسكتة أو جلطة.

سحب أدوية الضغط

طالب المركز الأمريكي لمكافحة الأمراض في وقت سابق  بسحب بعض الادوية الخاصة بضغط الدم نتيجة لوجود بعض الملوثات التي من الممكن ان تسببللمريض مضاعفات خطيرة ولا يمكن التخلص منها وعلى رأسها السرطان.

وبعد التأكد من سلامة الادوية وامكانية استخدامها طالب المركز مرة أخرى باستعادة بعضها مما يستخدم في علاج ارتفاع الضغط  والفشل القلبي وخاصة التي حتوى على مادة الفالسارتان.

نرشح لك: أهمها حمو النيل.. الأمراض الجلدية التي تزداد في الصيف وطرق الوقاية منها

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى