الأسرة و المجتمع

ثواب كفالة اليتيم

من هو اليتيم ؟

اليتيم هو من مات أبواه وهو في سن صغير ، إما جنينا في رحم أمه ، أو صغيرا قبل وصوله سن البلوغ، بمعنى أنه من بلغ الحلم ومات أبوه لا يكون يتيما لأنه بالغا عاقلا، والإسلام يدعونا إلى كفاله اليتيم، ونستعرض معكم من خلال المقال ثواب كفالة اليتيم.

ويتضح ذلك في حديث رسول الله صلى الله عليه وسلم ” أنا وكافل اليتيم في الجنة كهاتين وأشار بإصبعية يعني السبابة والوسطى”، الكافل هو القائم بأمور تربية اليتيم وللكفاله نوعان : النوع الأول أن يكون اليتيم في بيت الكافل يتكفل به وينفق عليه من مأكل وملبس ويعلمه ، والنوع الثاني يبقى اليتيم كما هو سواء في بيته أو دار الرعاية ويتكفل بالإنفاق عليه دون أن يأتي إلى بيته.

ثواب كفالة اليتيم

كما قال الرسول صلى الله عليه وسلم أن كفالة اليتيم سبب للتواجد مع النبي في الجنة، كما أن الله سبحانه وتعالى قال في كتابه الكريم {“لَيْسَ الْبِرَّ أَنْ تُوَلُّوا وُجُوهَكُمْ قِبَلَ الْمَشْرِقِ وَالْمَغْرِبِ وَلَكِنَّ الْبِرَّ مَنْ آمَنَ بِاللَّهِ وَالْيَوْمِ الآخِرِ وَالْمَلائِكَةِ وَالْكِتَابِ وَالنَّبِيِّينَ وَآتَى الْمَالَ عَلَى حُبِّهِ ذَوِي الْقُرْبَى وَالْيَتَامَى وَالْمَسَاكِينَ وَابْنَ السَّبِيلِ وَالسَّائِلِينَ وَفِي الرِّقَابِ وَأَقَامَ الصَّلاةَ وَآتَى الزَّكَاةَ وَالْمُوفُونَ بِعَهْدِهِمْ إِذَا عَاهَدُوا وَالصَّابِرِينَ فِي الْبَأْسَاءِ وَالضَّرَّاءِ وَحِينَ الْبَأْسِ أُوْلَئِكَ الَّذِينَ صَدَقُوا وَأُوْلَئِكَ هُمْ الْمُتَّقُونَ } وهنا وصف الله تعالى بان الإنفاق على اليتيم يكون لدى الأشخاص الذين تتوفر فيهم صفات البر والتقوى وهى سبب رئيسي لدخول الجنة.

ثواب كفالة اليتيم
ثواب كفالة اليتيم

طرق كفالة اليتيم

توجد شروط لكفاله اليتيم والتعامل معه وتتمثل في:

مقالات ذات صلة
  • الإنفاق من مال الكفيل الخاص على اليتيم ويتضمن الإنفاق مسكنه وملبسه وتعليمه وكل ما هو بحاجة إليه حسب قدرة الكفيل ، وألا يقترب الكفيل من مال اليتيم إلا إذا كان لا يستطع الإنفاق عليه أن كان فقيرا فيمكن أن يأخذ من ماله يقضى به حوائج اليتيم فقط ولا يستفيد أي استفادة من ماله حتى لا يعتبر ممن يأكلون أموال اليتامى وهى كبيره من كبائر الذنوب ، كما يقول الله تعالى في كتابه الكريم { إِنَّ الَّذِينَ يَأْكُلُونَ أَمْوَالَ الْيَتَامَى ظُلْماً إِنَّمَا يَأْكُلُونَ فِي بُطُونِهِمْ نَاراً وَسَيَصْلَوْنَ سَعِيراً } (سورة النساء: الاَية 10).
  • الإحسان إلى اليتيم وتعليمه وتربيته على الأخلاف والتربية الإسلامية وتوجيهه نحو الطريق الصحيح في الحياه.

وعدد الله تعالى في القراَن الكريم ثواب كفالة اليتيم ، كما توجد في السنة النبوية الشريفة العديد والعديد من الأحاديث التي وضحت ثواب كفالة اليتيم في الدنيا وفي الأخرة.

قد يهمك:-

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى