الموسوعة الصحية

ما يجب أن تعرفه عن السمنة المرضية

ما يجب أن تعرفه عن السمنة المرضية، السمنة هي مشكلة صحية متزايدة باستمرار، ومع ارتفاع عدد الأمريكيين الذين يعانون من زيادة الوزن والسمنة، يرتفع عدد من يعانون من السمنة المفرطة أو الشديدة، السمنة المفرطة هي حالة صحية خطيرة تنتج من مؤشر كتلة الجسم بشكل غير طبيعي، قد يعاني الشخص المصاب بالسمنة المرضية من صعوبة في أداء وظائفه اليومية، مثل المشي والتنفس، وهو في خطر متزايد بالنسبة للعديد من المشاكل الصحية الخطيرة.

اقرأ أيضا:-

ما يجب أن تعرفه عن السمنة المرضية

من الناحية النظرية، يمكن لأي شخص أن يصاب بالسمنة بشكل سقيم. ولكي يكتسب شخص ما وزنًا ويصبح بدينًا عليه أن يستهلك سعرات حرارية أكثر مما يستطيع جسمه حرقة واستخدامه، في تلك الحالة يخزن الجسم السعرات الحرارية غير الضرورية مثل الدهون، مع استهلاك المزيد من السعرات الحرارية، تنمو مخزونات الدهون بشكل أكبر، مما يؤدي إلى السمنة، أو في أسوأ الحالات قد يصل للشخص للسمنة المرضية.

حقائق هامه عن السمنة المرضية

– تتميز الحالة بوجود كمية مفرطة من الدهون الزائدة في الجسم.
– يقوم الطبيب بتشخيصها بإجراء اختبار بدني بالإضافة إلى بعض الأسئلة الأساسية.
– بالنسبة لمعظم الناس، يمكن الوقاية من السمنة المرضية ويمكن العكس.

ما هي السمنة المرضية؟

السمنة المفرطة هي عندما يكون لدى الشخص كميات كبيرة من الدهون الزائدة في الجسم ومؤشر كتلة الجسم أكبر من 35.

مؤشر كتلة الجسم هو مقياس يساعد الأطباء والمهنيين الطبيين الآخرين على تحديد ما إذا كان الشخص ضمن نطاق وزن صحي ام لا.
كما يعتبر بعض الأطباء أن الشخص يعاني من السمنة المفرطة إذا لم يتجاوز مؤشر كتلة جسمه 35، ولكن وزنه يزيد على 100 رطل.

يتم تقسيم مؤشر كتلة الجسم على النحو التالي:-
– عادي: من 19 إلى 24.9
– زيادة الوزن: 25.0-29.9
– المرحلة السمينة 1: 30.0–34.9
– المرحلة السمينة 2: 35.0-39.9
– مرحلة السمنة المفرطة 3: 40.0 أو أكبر

عندما يكون الشخص يعاني من السمنة المفرطة ، يكون أكثر عرضة للإصابة بأمراض القلب وبعض الأمراض الأخرى.

السمنة المرضية
السمنة المرضية

كيف تختلف السمنة المرضية عن السمنة عن العادية؟

الشخص الذي يعاني من السمنة يكون مؤشر كتلة جسمه 30 أو أكثر، وقد يصاب الشخص البدين بهذه الأمراض:

– داء السكري
-السكتة الدماغية
– مرض القلب
– ضغط دم مرتفع
– التهاب المفاصل
– بعض أنواع السرطان

عوامل الخطر

هناك بعض العوامل التي تجعل الشخص أكثر عرضة للخطر من الآخرين. وتشمل ما يلي:-

العوامل الوراثية: تشير بعض الأبحاث إلى أن الأشخاص الذين لديهم تاريخ عائلي من السمنة أو السمنة المرضية يكونون أكثر عرضة للسمنة المرضية.

العادات الشخصية: الطعام الذي يختاره الشخص لتناوله  ومستوى نشاط الشخص يؤثر على ما إذا كان يعانى من زيادة الوزن أو السمنة.
العوامل العقلية: يمكن أن يؤدي الإجهاد والقلق إلى زيادة وزن الشخص، حيث يمكن أن يؤدي الجسم إلى إنتاج المزيد من هرمون الكورتيزول. يؤدي الكورتيزول إلى تخزين الدهون وزيادة الوزن.
عادات النوم: يمكن أن يكون قلة النوم مساهمة أخرى في زيادة الوزن.
كونك أنثى: العديد من النساء يجدن صعوبة في فقدان وزن الحمل ويمنحن لزيادة الوزن أثناء انقطاع الطمث.
بعض المشاكل الطبية: يمكن لبعض القضايا الطبية تسبب السمنة، بما في ذلك متلازمة كوشينغ أو متلازمة برادر.
بعض الأدوية: مضادات الاكتئاب وحاصرات بيتا ليست سوى عدد قليل من الأدوية التي قد تسبب زيادة الوزن.
الشيخوخة: مع تقدم العمر، قد يؤدي إبطاء عملية الأيض  إلى زيادة احتمال زيادة الوزن لدى الأشخاص.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق