أمراض الأطفال

علاج الاسهال عند الاطفال ست شهور | الإسهال عند الأطفال والرضع 

علاج الاسهال عند الاطفال ست شهور تبحث العديد من الأمهات عنه حيث يتعرض جميع الأطفال للإصابة بالإسهال، مما يفزع الأمهات لقلة خبرتهم خاصة إذا كان أول طفل، وعلاجه يشغل تفكير كل أم،  فمن الأفضل أن تكون الأم تعرف ما هو الإسهال وما سببه عند طفلها لكي تتمكن من علاجه بشكل سليم، لأن أي خطأ يمكن أن يؤثر على الطفل، و لكي لا تتعرض لأي متاعب أو يحدث أي مضاعفات وللتعرف على المزيد من نادي العرب تابعونا….

الإسهال عند الأطفال والرضع 

يعتبر الإسهال مرض شائع بين الأطفال والرضع، والمعروف عن الإسهال أنه زيادة مرات التبرز عن عددها الطبيعي كما يحدث تغيير في شكله وقوامه حيث يكون أكثر سيولة كما تزداد كمية البراز، ويختلف باختلاف النظام الغذائي المتبع وطريقة الرضاعة، ففي الرضاعة الطبيعية فقط يميل البراز إلى اللون الأصفر ويكون سائلاً يشبه الماء.

وفي حالة الرضع يكون التفريق بين الإسهال والتبرز الطبيعي صعباً، لكثرة مرات التبرز خلال اليوم، أما في حالة الرضاعة الصناعية (بالحليب الصناعي) فيكون لون البراز بني غامق أو بني وقوامه أكثر سماكة في الطبيعي، مما يجعله مختلف عن الإسهال ويَسهُل تمييزه، كما يؤثر عُمر الرضيع أو الطفل على عدد مرات التبرز فيه اليوم، فعندما يزداد عُمر الطفل ينخفض عدد التبرز إلى مرة واحدة خلال اليوم ففي علاج الاسهال عند الاطفال ست شهور قد يؤثر طعام الطفل على التبرز، من حيث عدد تكرارها في اليوم وشكله ولونه، قد يستمر الإسهال عند الأطفال من يوم إلى يومين ثم يتوقف من تلقاء نفسه.

علاج الاسهال عند الاطفال
علاج الاسهال عند الاطفال

أسباب الإسهال عند الأطفال 

توجد الكثير من الأسباب للإصابة بالإسهال عند الأطفال، والتي يجب معرفتها عند علاج الاسهال عند الاطفال ست شهور ومنها ما يلي:

  • زيادة حركة الأمعاء تؤدي إلى الإسهال عند الأطفال.
  • أن يكون الطفل تعرض إلى عدوى بسبب الجراثيم والفيروسات والبكتيريا.
  • إصابة الطفل بالبرد أو النزلة المعوية.
  • أن يكون الطفل خلال فترة التسنين (بداية ظهور الأسنان).
  • أن يكون الطفل قد تناول مادة الغلوتين و الموجودة في القمح أو الشعير والتي تسبب له اضطرابات هضمية.
  • قد يكون بسبب ترك الحليب الصناعي مدة طويلة ثم إعطائه للطفل والذي ينتج عنه الجراثيم نتيجة تخمره ، أو تكون زجاجة الرضاعة (الببرونة) غير نظيفة.
  • الإنتانات البولية.
  • يمكن أن يرافق التهاب اللوزتين والبلعوم.
  • وجود حساسية لدى الطفل من بعض الأطعمة.
  • تناول الطفل الطعام ملوث أو لم يتم غسله.
  • يصاب بعض الأطفال بالتهاب في الجهاز الهضمي أو القولون العصبي.
  • وضع الطفل الأشياء الغير نظيفة في فمه مثل ديده وألعابه والأحذية وغيرها.

نصائح لإيقاف الإسهال عند الأطفال 

يفقد الطفل الكثير من السوائل الموجودة بجسمه عند إصابته بالإسهال، مما يجعله معرضاً للإصابة بالجفاف، فيجب تعويض هذه السوائل المفقودة، كما يجب تعويض الأملاح والمواد الغذائية التي يحتاجها جسم الطفل ويمكن إعطائه المحاليل إذا لزم الأمر، ومن هذه النصائح التي يمكن اتباعها عند علاج الاسهال عند الاطفال ست شهور ما يأتي:

  • يجب على الأم في حالة الرضاعة الطبيعية أن تبتعد عن تناول الطعام الذي يساعد على الإسهال مثل الألبان والدهون والحلويات والألياف.
  • يمكن إعطاء الطفل محلول مكون من ملح وسكر وماء لتعويض السوائل والعناصر المفقودة.
  • اتباع الطفل نظام غذائي صحي ومناسب.
  • يُنصح في حالة الرضاعة الصناعية اختيار لبن خالي من اللاكتوز للطفل.
  • يُفضل إعطاء الطفل الموز والتفاح بعد سلقهم وهرسها، والزبادي، الأرز المسلوق، وتجنب الطعام الذي يحتوي على نسبة كبيرة من الألياف.
  • يُفضل ألا يُعطى للطفل أدوية مضادة للإسهال.
  • الإكثار من الشوربات والعصائر الطبيعية، كماء الأرز أو شربة الجزر.
  • يجب الاهتمام بنظافة الطفل وكل شيء حوله، وغسل الطعام جيداً، وغسل اليدين أيضاً، وذلك لتجنب إصابة الطفل بعدوى فيروسية أو بكتيرية.
  • استشارة الطبيب إذا حدث جفاف شديد للطفل وعدم تقبله للشرب، وإذا انخفضت درجة حرارته أو ارتفعت، أو حدوث قيئ مع الإسهال، أو حدوث مغص شديد،  أو إذا قل وزن الطفل.
علاج الاسهال عند الاطفال
علاج الاسهال عند الاطفال

علاج الإسهال عند الأطفال

لا يمكن إعطاء أدوية للأطفال دون استشارة الطبيب لأنه قد يؤثر سلبياً على صحة الطفل، فيمكن أن ينصح بإعطاء الطفل مضاداً حيوياً، إذا كان السبب العدوى البكتيرية وذلك لعلاجها والقضاء على الفيروسات والطفيليات، أو إعطاء الطفل محاليل في المستشفى لمعالجة الجفاف إذا كانت حالة الطفل تستدعي ذلك.

إذا كان علاج الاسهال عند الاطفال ست شهور أو أكثر أي أنهم لا يعتمدون على الرضاعة فقط بل يستطيعون تناول الطعام بجانب الرضاعة فيُنصح بإعطائهم الأغذية الصلبة مثل النشويات ومنها الخبز والشوفان والبطاطس المهروسة والموز والأرز، ومنع الأطعمة التي تحتوي على الدهون لأنها من أكثر الأطعمة التي تساعد على الإسهال، والصودا، كما يُفضل تغير الحفاضة بشكل مستمر، وذلك لمنع انتقال العدوى الطفيلية أو البكتيرية، ويُنصح بعدم تناول الطفل لعصير البرتقال، وذلك لأن له تأثير ملين على الأمعاء.

يمكن الاعتماد على بعض الأمور في علاج الاسهال عند الاطفال ست شهور من خلال زيادة الرضاعة الطبيعية والصناعية، وذلك لتحافظ على مستوى السوائل في جسم الطفل وعدم حدوث جفاف، وخاصةً الرضاعة الطبيعية لأن لبن الأم يتميز باحتوائه على أجسام مضادة مما تساهم في القضاء على الأمراض والعدوى المسببة في الإسهال عند الأطفال، ويُنصح بتغيير اللبن الصناعي في حالة الاعتماد عليه إذا استمر الإسهال لمدة أسبوعين.

علاج الاسهال عند الرضع والأطفال بالنشا

  • يوجد أنواع متعددة من النشا مثل ( نشا القمح، نشا الذرة، نشا الأرز)، وهي مادة قابضة للأمعاء، مما يجعلها حل ممتاز لعلاج الاسهال عند الاطفال ست شهور، وسهل على الأم استخدامه، فيمكن وضعه على لبن الطفل أو في غذائه على فترات خلال اليوم.
  • كما لها فائدة أخرى لعلاج ما يسببه الإسهال على جلد الطفل من التهابات بسبب الحفاضة، وذلك عن طريق وضع النشا على جلد الطفل الملتهب بعد تغيير الحفاضة بشكل مباشر.

علاج الاسهال عند الرضع والأطفال بالأعشاب 

تعتبر الأعشاب الطبيعية من أأمن وأفضل طرق علاج الاسهال عند الاطفال ست شهور ومن هذه الأعشاب:

  • الشمر: يتم إعطاء الطفل مغلي الشمر بمقدار ثلاث معالق قبل الرضاعة بساعة.
  • الكمون: يمكن طحنه واضافته مع الطعام أو شرب مغلي الكمون، فيتميز بطرد الغازات وتخفيف آلام البطن نتيجة الإسهال.
  • النعناع: يمكن شرب مغلي النعناع لما له قدرة فائقة على علاج الإسهال.
  • اليانسون: فهو من افضل المشروبات لعلاج إسهال الأطفال، عن طريق شرب مغلي اليانسون بارد.
  • البابونج: يتم غلي البابونج وتغطيته حتى يبرد ثم يتم إعطاؤه للطفل.
  • يمكن خلط بعض الأعشاب مع بعضها مثل النعناع والكراوية والبابونج والشمر وغليهم .
  • العرقسوس: فهو يقي من الإسهال ويمكن تناوله يومياً.
  • زيت الكراوية: وذلك عن طريق تدليك البطن به.
  • حبة البركة: يمكن خلطها مع العسل النحل.

نصائح عامة للوقاية من الإصابة بالإسهال 

توجد بعض النصائح التي يمكن أن يتم اتباعها للوقاية من إصابة الأطفال بالإسهال ومنها:

  • الحفاظ على الرضاعة الطبيعية.
  • تطهير ألعاب الأطفال وتعقيم أيديهم باستمرار.
  • غسل الطعام جيداً.
  • تعقيم ببرونة الطفل إذا كان يعتمد على الرضاعة الصناعية.

 الخاتمة 

وبذلك قد علمنا أن الإسهال ليس مرض أو حالة خطيرة ويمكن الوقاية منه وعلاجه في المنزل بطرق طبيعية وآمنة للأطفال ، وأن مشكلته في الجفاف الذي قد ينتج عنه بسبب خروج السوائل من جسم الأطفال ويمكن معالجتها أيضا بعدة طرق، وليس معنى ذلك أن نهمله أو نتركه بدون علاج لكي لا يسبب مشاكل في غنى عنها.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى