أمراض الأطفال

أسباب حدوث تشوهات الأجنة وأطعمة هامة للوقاية منه

تشوهات الأجنة هو مرض يعنى عدم اكتمال عضو ما من أعضاء جسم الطفل عندما يكون في بطن الأم أو يكون عبارة عن نقص أو خلل معين في جزء من جسمه أو خلل في أداء وظيفة من وظائف الجسم المختلفة.

عادة ما يظهر تشوه الأجنة في الشهور الأولى من الحمل ويمكن اكتشافها بسهولة في ظل الطفرة الكبيرة التي تشهده الأجهزة الطبية لفحص الأم والجنين وعند اكتشاف المرض تكون الأم أمام خيارين كلاهما صعب الأول منهما التخلى عن الطفل وإجهاضه والثاني إتمام هذا الحمل وولادة طفل مشوه، ولكن عادى ما تلجأ الأمهات في هذه الحالات إلى إجهاض الطفل.

كيفية اكتشاف تشوهات الأجنة

من الممكن أن يتم اكتشافه قبل الزواج من خلال الفحوصات الطبية التي تجرى للزوج والزوجة قبل الزواج حيث يحتوى دم الأم على نسبة بسيطة من جينات الطفل النامية وفي هذا الفحص يتم التعرف على حالات خلل الكروموسومات أو ما يعرف بالتثليث الصبغي والذي عادة ما يؤدى إلى مرض تشوهات الأجنة.

تشوهات الأجنة
تشوهات الأجنة

 أسباب الإصابة بالتشوهات الأجنة

هناك عدة أسباب للإصابة بتشوهات الأجنة من الممكن أن يكون أحدها وراثي أو تشوه الحيوانات المنوية في بداية الأمر أو احيانًا يحدث بسبب زواج الأقارب وتنال أدوية ضارة بالجنين أو الإصابة بأمراض فيروسية من شأنها الإصابة بشوهات الأجنة مثل الحصبة أو تناول المشروبات الكحولية والتدخين.

هناك أسباب أخرى للإصابة بتشوهات الأجنة مثل التعرض لبعض أنواع الأشعة الضارة او الإفراط في استخدام الأدوات التجميلة التي تحتوى على قدر كبير من المواد الكيماوية من الكرياتين والبروتين وغيره.

يولد 2% من حالات الأطفال المصابة بتشوهات لا يمكن علاجها نهائيًا بينما 1% فقط من الحالات المصابة يمكن علاجها لذلك ينصح الأطباء بمتابعة الطبيب خلال فترة حملها باستمرار وإجراء الفحوصات اللازمة للتعرف على حالات تشوه الأجنة وتفادى أثارها.

أطعمة تقي من تشوهات الأجنة

هناك بعض الأطعمة التي يجب على الأم تناولها خلال فترة الحمل للوقاية من الإصابة بشوهات الأجنة مثل ( البرتقال – السمك- الخضروات والفاكهة – المكسرات – السبانخ – الموز- البيض – الأطعمة الطازجة – التفاح)

نرشح لك: الجرب ووسائل علاجه والوقاية منه

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق