الموسوعة الصحيةالصداع

أنواع الصداع أعلى الرأس

أنواع الصداع أعلى الرأس، يؤثر الصداع على مناطق مختلفة من الرأس، ويمكن أن يتركز فوق العينين أو الأذنين، ويمكن أن يصيب منطقة خلف الرأس أو فوقها، وينقسم الصداع إلى ألم صداع أولي غير مرتبط بوجود مشكلة طبية، وصداع ثانوي يحدث كعرض من أعراض مرض أو مشكلة صحية.

في هذا المقال عبر موقع نادي العرب نخبرك بكل ما يخص أنواع الصداع أعلى الرأس، وأسباب الصداع، وعلاجه.

أسباب صداع أعلى الرأس

أنواع الصداع أعلى الرأس
أنواع الصداع أعلى الرأس

هناك عدة أسباب وحالات تؤدي إلى الشعور بالألم والضغط على الجزء العلوي من الرأس، ومنها:

الصداع النصفي

يسبب الصداع النصفي ألمًا في الجزء العلوي من الرأس، ولكن يمكن أن يظهر أيضًا في جانب واحد من الرأس أو يمكن أن ينتشر إلى مؤخرة العنق، حيث يشعر المريض بألم حاد في جانب واحد من الرأس، وعادة ما يترافق مع غثيان، أو قيء، أو بحساسية للضوء أو الصوت، ويستمر الألم عادة ما بين 4-72 ساعة، ويمكن أن يستمر أحيانًا عدة أيام.

وفي حالة الإصابة أكثر من 15 يومًا في الشهر خلال ثلاثة أشهر، يُعرف بالصداع النصفي المزمن، وبالنظر إلى أسباب الصداع النصفي، يتبين أنه لا يوجد سبب مباشر واضح وراء الأصابة به، ويربطه الباحثون بوجود عوامل وراثية وبيئية معينة، يسبب الصداع النصفي ألمًا في الجزء العلوي من الرأس، بالإضافة إلى الأعراض التالية:

  • الغثيان.
  • الأيدي الباردة.
  • ظهور الهالات.
  • حساسية الضوء والصوت.

الحرمان من النوم والصداع

يحدث صداع الحرمان من النوم لأي شخص عندما لا يحصل على قسط كافٍ من النوم، أو عندما ينقطع نومه، ويوصف بأنه وجع خفيف مع ثقل أو ضغط على قمة الرأس، وتجدر الإشارة إلى أن وضع النوم الخاطئ أحيانًا يسبب ألمًا في الجزء العلوي من الرأس عند الاستيقاظ.

صداع التحفيز البارد

يحدث صداع التحفيز البارد، المعروف باسم “صداع الآيس كريم”، بسرعة بالقرب من أعلى الرأس، ولكنه يستمر عادةً لبضع ثوانٍ فقط.

يحدث هذا الصداع عند تناول أو شرب شيء شديد البرودة بشكل مفاجئ وسريع، حيث يتم تحفيز أعصاب معينة في الدماغ، مما يسبب إحساسًا بالألم في الجزء العلوي من الرأس لفترة قصيرة لا تزيد عن ثوانٍ، ولتجنب هذا النوع من الصداع، يوصى بتناول الأطعمة الباردة والمثلجة ببطء لإعطاء فمك فرصة لتدفئة الطعام مع محاولة إبقائه في الجزء الأمامي لفمك

الألم العصبي الغوفي

يحدث الألم العصبي الغوفي عندما تتلف الأعصاب التي تمتد من العمود الفقري إلى فروة الرأس أو الضغط على الأعصاب مما يسبب ألمًا في الجزء العلوي من الرأس.

قد تشمل الأعراض الأخرى:

  • يأتي الألم على شكل صدمات كهربائية.
  • يزداد الألم عندما تزداد الحركة.

متلازمة تضيق الأوعية الدماغية العكسية

وهي حالة نادرة تنقبض فيها الأوعية الدموية في الدماغ، مما يسبب صداعًا شديدًا بالقرب من أعلى الرأس، يمكن أن تسبب هذه الحالة سكتة دماغية أو نزيفًا في الدماغ، تشمل الأعراض الأخرى ؛ ضعف شديد، تشوش الرؤية.

صداع ارتفاع ضغط الدم

يحدث ذلك عندما يؤدي ارتفاع ضغط الدم الشديد على جمجمتك، مما يجعلك تشعر بألم مبرح في الجزء العلوي من رأسك، كأن شخصًا ما يشد شعرك.

الأسباب النادرة للصداع في أعلى الرأس

على الرغم من ندرة هذه الأسباب، تعتبر حالة طبية طارئة، بما في ذلك “متلازمة تضيق الأوعية الدماغية”، والتي تحدث نتيجة التضييق المفاجئ للأوعية الدموية التي تغذي الدماغ وتؤدي إلى الإصابة الشديدة بألم في الجزء العلوي من الرأس، بينما تشمل الأعراض الأخرى:

  • الشعور بالتعب الشديد
  • وضعف الرؤية
  • والنوبات المرضية
  • ويمكن أن يؤدي إلى نزيف في المخ أو سكتة دماغية.

علاج صداع أعلى الرأس

هناك العديد من الخيارات المتاحة لعلاج الصداع، بما في ذلك:

العلاجات الدوائية

غالبًا ما تكون مسكنات الألم هي خط الدفاع الأول ضد الصداع، مثل عقار الاسيتامينوفين (تايلينول)، والذي يمكن أن يقلل أعراض الصداع بشكل فعال.

للصداع الشديد أو الصداع النصفي، يمكنك تجربة (تايلينول) أو (إكسيدرين)، ويمكنك أيضًا استخدام حاصرات بيتا ومضادات الاكتئاب.

علاجات أخرى

والتي قد تشمل أيًا مما يلي:

  • الحصول على قسط كافي من النوم.
  • الحد من التوتر.
  • حافظ على وضعية جلوس جيدة حيث يمكنك الجلوس على كرسي مريح، خاصة أثناء العمل.
  • يمكن علاج الألم العصبي الدهني بالعلاج الطبيعي والتدليك والكمادات الدافئة.
  • قد تحل متلازمة تضيق الأوعية الدماغية العكسية بدون علاج، لكن حاصرات قنوات الكالسيوم قد تساعد في تقليل الصداع الناتج عن هذه الحالة.
  • يتطلب الصداع الناجم عن ارتفاع ضغط الدم علاجًا طارئًا فوريًا لتقليل خطر حدوث نزيف في المخ أو سكتة دماغية.

لكن يمكنك استخدام العلاج غير الفوري، مثل؛ اتبع نظامًا غذائيًا منخفض الصوديوم وممارسة الرياضة بانتظام.

متى يجب التوجه إلى الطبيب؟

يجب إبلاغ الطبيب عن صداع أعلى الرأس الشديد في حالة حدوث المضاعفات التالية:

  • صداع مستمر يزداد سوءًا بمرور الوقت.
  • التغييرات في القدرات العقلية.
  • تقلب المزاج.
  • صداع يوقظ الإنسان من النوم.
  • الصداع عند الذين يعانون من السرطان أو ضعف في جهاز المناعة .
  • تصلب الرقبة.
  • الحمى والتعب
  • كلام غير واضح
  • عدم وضوح الرؤية.

يجب على أي شخص يعاني من هذه الأعراض التماس العناية الطبية والتشخيص المهني على الفور.

قد يهمك أيضا 

علاج آلام الصداع بدون طبيب!

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى