باب الصلاة

صلاة التراويح

صلاة التراويح

تعتبر صلاة التراويح هي شعيرة مهمة من شعائر الإسلام، موعدها كل ليلة من ليالي شهر رمضان، سنها رسول الله صلى الله عليه وسلم لكي يتقرب العبد إلى ربه، ولكي يقيم المؤمن هذا الشهر الكريم، وسنت صلاة التراويح على كل من الرجال والنساء، من بعد صلاة العشاء إلى قبيل آذان الفجر.

 سبب تسمية صلاة التراويح بهذا الاسم

تسمى أيضاً بصلاة القيام، سميت بصلاة التراويح لأن المسلمين الأوائل كانوا يأخذون بعد كل ركعتين راحة فسميت تراويح، في بعض البلاد الإسلامية يتم إلقاء بين كل ركعتين خطبة قصيرة، ذلك لذكر الله ولوعظ المسلمين، والتفقه في أمور الدين.

قد يهمك:-

مقالات ذات صلة

 عدد ركعات صلاة التراويح

قولاً لم يثبت عن رسول الله حديث صحيح بعدد ركعات صلاة التراويح، لكن كفعل فقد بينت السيدة عائشة رضى الله عنه حين سئلت عن صلاة النبي في رمضان فقالت (ما كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يزيد في رمضان ولا في غيره على إحدى عشرة ركعة، يصلي أربعًا، فلا تسأل عن حسنهن وطولهن، ثم يصلي أربعًا، فلا تسأل عن حسنهن وطولهن، ثم يصلي ثلاثاً).

وقد اجتمع العلماء على أن عدد الركعات قد يختلف، ولقد أحصى الحافظ ابن حجر في الفتح عدد الركعات التي أجازها العلماء الإسلاميين وهم إحدى عشر مع الوتر ثلاث ركعات، ثلاثة عشر ركعات مع الوتر ثلاث ركعات، إحدى وعشرون ركعة مع الوتر ثلاث ركعات، ثلاث وعشرون ركعة مع الوتر ثلاث ركعات، ويصلى بها في الحرمين الشريفين، تسعة وثلاثون ركعة مع الوتر ثلاث ركعات. واحد وأربعون ركعة مع الوتر ثلاث ركعات، تسع وأربعون ركعة مع الوتر ثلاث ركعات.

 صلاة التراويح في عهد رسول الله وبعدها

كانت صلاة التراويح او صلاة القيام في عهد رسول الله تتم بصورة فردية، ويصليها رسول الله في بيته في جوف الليل، فقد خاف رسول الله أن تفرض على المسلمين ويثقل عليهم.

وبعد وفاة رسول الله وجد سيدنا عمر بن الخطاب أن المسلمين بعد صلاة العشاء متفرقين كل شخص منهم يصلى على حدا، فأراد سيدنا عمر جمع المسلمين على إمام واحد ففعل.

 فضل صلاة التراويح

حث رسول الله على صيام شهر رمضان، والمحافظة على قيامه فقد قال رسول الله “من قام رمضان إيماناً واحتساباً غفر له ما تقدم من ذنبه وما تأخر”، وسنت هذه الصلاة حتى لا يتهاون المسلم فيها ولا يتشاغل عن رمضان بالأعمال الدنيوية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى