الموسوعة الصحيةادوية

تجربتي مع شرب فيتامين سي الفوار للاطفال وما هي الجرعة الملائمه

تجربتي مع شرب فيتامين سي الفوار للاطفال

جميعنا يعلم مدى أهمية تناول القدر الكافي من فيتامين سي لأنه مهم لبناء جهاز مناعي قوى وهذا ينطبق أيضًا على الأطفال لذلك تحكي بعض الأمهات وتقول تجربتي مع شرب فيتامين سي الفوار للاطفال وما نتج عن تناوله من مؤشرات إيجابية صحية.

ما هي أهمية تناول فيتامني سي للطفل

وضح موقع نادي العرب ضرورة تقديم فيتامين سي للطفل بشكل يومي بالمقدار المناسب لكل طفل ولكل جسم كما نوه الموقع إلى ضرورة تقديمه في الأطعمة أو المكملات الغذائية لأنه فيتامين لا يفرز داخل الجسم بشكل ذاتي.

كما أكدت بعض الأمهات على ضرورة تقديمه للطفل كل يوم لأن فيتامين سي لم يخزن في الجسم في حالة زيادته عن احتياج الجسم يتم طرده في البول بواسطة الجسم لذلك يجب تعويض الجسم به بشكل يومي.

أهم فوائد فيتامين سي للطفل

إن السيدة التي قالت تجربتي مع شرب فيتامين سي الفوار للاطفال كان الغرض من طرح هذه التجربة هو توضيح الآثار الجيدة لتناول فيتامين سي للطفل وما هي الفوائد التي ظهرت على الطفل عقب تناوله للجرعة المناسبة منه:

  • لاحظت الأم أن جروح طفلها أصبحت تشفى بشكل أسرع وهذا يدل على أهمية الفيتامين في بناء الخلايا التالفة.
  • يقلل من ظهور وحدوث الالتهابات بجميع أنواعها بل يكاد يمنع حدوثها بشكل نهائي.
  • يعمل على بناء عظام قوية ويعزز من صحة النسيج الضام مما يجعل من الصعب كسرها أو شرخها بفعل التعرض إلى أقل الصدمات.
  • يقوي البشرة ويمنع عنها الجفاف والشحوب.
  • يجعل جسم الطفل قادر على امتصاص القدر المناسب من البروتين والذي يحتاجه الجسم لإتمام عملياته الحيوية.
  • يعبر فيتامين سي الدرع الواقي من الإصابة بالسرطان.
  • ينتج الكولاجين المسئول عن امتصاص الحديد من المأكولات.
  • فيتامين سي يعتبر مضاد حيوي ومضاد للأكسدة فهو قادر على تقوية جهاز المناعة.
  • كما أنه يحمي الطفل من الإصابة بنزلات البرد ويكاد يجعل الطفل من القليل الإصابة بتلك النزلات وإن أصيب بها لم تدم لديه طويلاً بل سرعان ما تختفي الأعراض بسبب محاربة جهاز المناعة لها.

إقرأ أيضًا: ما هي العلاقة بين ستوجيرون والضغط المنخفض

الجرعة المناسبة لكل طفل من فيتامين سي

أوضح أطباء التغذية كمية فيتامين سي المناسبة لكل جسم طفل بحسب عمره وهي كالآتي:

  • إن الطفل الذي يتراوح عمره بين سنة إلى ثلاث سنوات سواء كان أنثى أو ذكر على الأم تقديم جرعة تقدر بخمسة عشر ملي جرام بشكل يومي حتى يستفيد الجسم منها.
  • أما الطفل بغض النظر عن نوعه الذي يبدأ عمره من أربع سنوات وينتهي عن ثمان سنوات فيجب تقديم خمسة وعشرون مل جرام من فيتامين سي لجسمه.
  • وبالنسبة للأطفال ذات العمر تسعة سنوات وحتى سنة الثالثة عشر سنة يجب تناوله لفيتامين سي بجرعة خمسة وأربعون ملي جرام وهذا يطبق على الذكر والأنثى.
  • أما البالغين من الإناث من العمر أربعة عشر عام وحتى ثمانية عشر عام يجب تقديم جرعة تقدر بخمسة وستون ملي جرام من فيتامين سي أما الذكور فيتناولون جرعة تساوي خمسة وسبعون ملي جرام من نفس الفيتامين.

أطعمة ومشروبات يوجد بها فيتامين سي

بعد أن أوضحت أحد الأمهات تجربتها مع فوار فيتامين سي حينما قالت تجربتي مع شرب فيتامين سي الفوار للاطفال أوضحت أيضًا المأكولات والمشروبات التي يوجد بها فيتامين سي بكثرة والتي يمكن الاستعاضة بهم بدل من المواد الكيماوية وهي كالآتي:

  • يوجد فيتامين سي في الحمضيات المتمثلة في البرتقال والجريب فروت واليوسفي.
  • كما يوجد نفس الفيتامين في التوتيات مثل الفراولة والعناب.
  • ويمكن الحصول على فيتامين سي عندما نقدم للطفل طبق به شمام وكيوي وجوافة.
  • أما بالنسبة للخضار فالكرنب والبروكلي والسبانخ والبازلاء الخضراء يحتوون على فيتامين سي بالإضافة إلى الفلفل الأخضر والأصفر والأحمر والطماطم والبراعم.
  • أما بالنسبة للحبوب التي تكون غنية بفيتامين سي فيكن تقديم وجبة للطفل تحتوي على الشوفان أو الشعرية أو الأرز والمكرونة ودقيق الذرة المعروف باسم النشا وكافة الحبوب.
  • وكما أن من المعروف أن الأسماك واللحوم المفتقرة للدهون والبيض والحليب ومشتقاته من الجبن والزبادي يكونوا أكثر الأشياء غناء بفيتامين سي.

أعراض نقص فيتامين سي

إذا كان الطفل لا يحب تناول الخضار أو اللحوم او بعض الفواكه المذكورة سابقًا فتأكدي يا سيدتي أن جسم طفلك به نقص في فيتامين سي بالإضافة إلى ظهور بعض الأعراض والتي منها:

  • إصابة الطفل بالتهاب اللثة وحدوث النزيف به بسبب تعرض طبقة مينا الأسنان إلى الضعف والتآكل.
  • عدم قدرة الخلايا على التجديد وبالتالي إذا تعرض الطفل لحدوث جرح حتى ولو بسيط فإنه يأخذ وقت حتى يشفى ويلتئم.
  • تكرار الإصابة بنزلات البرد بالإضافة إلى وجود الطفل في حالة عدم نشاط بشكل دائم وهذا يرجع إلى ضعف جهاز المناعة.
  • حدوث نزيف من الأنف.
  • امتلاك الطفل لبشرة جافة ودائمًا بها شحوب بجانب زيادة سمكها بالإضافة إلى تلف شعره وتعرضه للتساقط.
  • عدم وجود فيتامين سي في جسم الطفل بشكل كافي يجعله يصاب بمرض نقص تكون الكولاجين والمعروف باسم الإسقربوط.

علامات تدل على وجود فيتامين سي بشكل زائد عن حاجة الجسم

في حالة زادت نسبة فيتامين سي في جسم الطفل عن الحد المعتاد وفي نفس الوقت لم يتناول الطفل لسوائل بشكل كافية تساعد الجسم على طرد الزائد من فيتامين سي في البول أو العرق وبالتالي يبقى في المعدة بدون امتصاص فقد نجد الطفل يعاني من الآتي:

  • إسهال.
  • غثيان.
  • انتفاخ.
  • مغص.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى