أذكار و أدعية

ماهي صلاة التسابيح وكم عدد الركعات؟ وكيف تُصلى؟

صلاة التسابيح يكثر بحث المسلمين عنها خاصة في العشر الأواخر من رمضان المبارك، وذلك حتى يتعلموا كيفية صلاتها وأدائها، لأن لها ثوابًا عظيمًا وأجرًا كبيرًا لمن يصليها، وهي من الصلوات المستحبة والمشروعة، وثوابها معلوم لمن واظب عليها وفعلها خاصة في المواسم المباركة، وجاء في فضلها أن من فعلها حتى لو كانت مرة واحدة يدخل الجنة من غير حساب، كما أنها مفرجة للكروب ومكفرة للذنوب، وميسرة للعسير، ويقضي الله بها الحاجات، ويستر العورات ويؤمن الروعات، بالإضافة إلى أنه جائز صلاتها في جميع الأوقات فيما عدا الأوقات المنهي عن الصلاة بها وهذا ما سنذكره بالسطور القادمة مع نادي العرب.

ما هي صلاة التسابيح

صلاة التسابيح هي صلاة نافلة ومخصوصة تشتمل على 300 تسبيحة، وسميت بذلك لكثرة التسابيح الموجودة بها لله سبحانه وتعالى، وهي لا يوجد لها وقت محدد، وإنما يجب أن تؤدّى في أي ساعة سواء كان في الليل أو النهار، ما عدا أوقات النهي عن الصلاة بها.

كما أنها تُصلى 4 ركعات، أي بتسليمة واحدة دون تشهد أوسط، وهي صلاة تطوعية يقول المصلي فيها بعد قراءة سورة الفاتحة وسورة قصيرة: “سبحان الله والحمد لله ولا إله إلا الله والله أكبر”.

ويستحب أن تقرأ في الركعات الأربع في صلاة التسابيح سورة بعد الفاتحة، على أن تعدل ثلث أو ربع أو نصف القرآن، حتى يحصل المصلي على أكبر قدر من الثواب، مثل قراءته بالركعة الأولى سورة “الزلزلة” وبالركعة الثانية “الكافرون” وبالركعة الثالثة “النصر” وبالركعة الرابعة “الإخلاص”.

أقرأ عن…التشهد الصحيح في الصلاة اكثر من صيغة صحيحة

ثواب صلاة التسابيح وسبب تسميتها

توجد 6 فضائل لصلاة التسابيح، وهي أنها مفرجة للكروب ومكفرة للذنوب ويقضي الله بها الحاجات ومسهلة للعسير ويؤمن الله بها الروعات ويستر العوارات.

أما عن سبب تسميتها بذلك الاسم، فإن الله سبحانه وتعالى شرّع لعباده صلاة النوافل من أجل توثيق صلة العبد بربه، وللفوز بالكثير من الثواب والأجر، ومنها صلاة التسابيح، وهي صلاة نافلة ومخصوصة تشتمل على 300 تسبيحة، وسميت بذلك أيضًا لكثرة التسبيح غير المعتاد في الصلوات الأخرى.

كيفية صلاة التسابيح

فيما يلي كيفية صلاة التسابيح بالتفصيل:

  • أولا: تتم صلاة التسابيح بـ 4 ركعات، أي بتسليمة واحدة دون تشهد أوسط.
  • ثانيًا: في كل ركعة من الأربع ركعات في صلاة التسابيح تتم قراءة فاتحة الكتاب وأي سورة أخرى يختارها المصلي بعد القراءة مباشرة.
  • ثالثًا: قبل الركوع يقول المصلي وهو قائم تلك التسبيحات: “سبحان الله، الحمد لله، لا إله إلا الله، الله أكبر” خمس عشرة مرة.
  • رابعًا: يركع المصلي وبعد التسبيح المعتاد في الركوع يقول: “سبحان الله، الحمد لله، لا إله إلا الله، الله أكبر” عشر مرات.
  • خامسًا: ثم يرفع المصلي رأسه من الركوع قائلا: “سمع الله لمن حمده…. إلخ، ثم يقول سبحان الله، الحمد لله، لا إله إلا الله، الله أكبر” عشر مرات.
  • سادسًا: ثم يهوى المصلي ساجدًا وبعد التسبيح المعتاد بالسجود يقول: “سبحان الله، الحمد لله، لا إله إلا الله، الله أكبر” عشر مرات.
  • سابعًا: ثم يرفع المصلي رأسه من السجود ما بين السجدتين بعد الدعاء المعتاد، فيقول: “سبحان الله، الحمد لله، لا إله إلا الله، لله أكبر” عشر مرات.
  • ثامنًا: ثم يسجد وبعد التسبيحات المعتادة في السجود يقول: “سبحان الله، الحمد لله، لا إله إلا الله، الله أكبر” عشر مرات.
  • تاسعًا: ثم يرفع المصلي رأسه من السجود، ويجلس القرفصاء في استراحة خفيفة ما بين السجود والقيام، ويقول: “سبحان الله، الحمد لله، لا إله إلا الله، الله أكبر” عشر مرات، وبذلك يكون 75 في كل ركعة.
  • عاشرًا: يفعل المصلي ذلك 4 مرات، أي في الأربع ركعات، فيكون المجموع 300 تسبيحة، وتلك هي طريقة صلاة التسابيح.
  • في حالة سهو المصلي في عدد التسبيحات فإنه يبنى على ما غلب عليه ظنه، وإلا بنى على الأقل.
  • إن نسي المصلي التسبيحات وقد فات محلها، قام بجبر ذلك بسجدتي السهو قبل السلام، وقال بعض من أهل العلم أن يسجد للسهو ويأتي في سجود السهو بالتسبيحات التي نسيها.
صلاة التسابيح
صلاة التسابيح

وقت صلاة التسابيح

تتم صلاة التسابيح في جميع الأوقات ما عدا أوقات الكراهة، والتي قام أهل العلم بتلخيصها كما يلي:

  • الوقت من بعد صلاة الفجر حتى ترتفع الشمس بمقدار الرمح، ويتم تقدير ذلك بـ 15 دقيقة بعد طلوعها، على أن يستثنى من ذلك من فاته فريضة وسنة الفجر في وقتها.
  • وقت الظهيرة عندما تكون الشمس بكبد السماء، أي وقت منتصف النهار، وهو وقت لا يتعدى الـ 20 دقيقة.
  • الوقت من بعد صلاة العصر حتى غروب الشمس، مع استثناء من ذلك صلاة الفرائض، مثل أن يكون المسلم قد فاتته صلاة العصر في أول وقتها، فيقوم بصلاتها في هذا الوقت بلا كراهة.

تعرف على…دعاء الاستخارة مكتوب وكيفية صلاة الاستخارة

حكم صلاة التسابيح

صلاة التسابيح تعتبر مستحبة ومشروعة وهو مذهب الحنفية والشافعية، أما الحنابلة فإنهم يجيزونها، ويرى بعض العلماء أنها ليست مستحبة، لأنهم يذهبون إلى تضعيف حديثها ومخالفتها في الهيئة عن باقي الصلوات.

ويروى ذلك عن الإمام أحمد، وإليه في “التلخيص” ميل الحافظ بن حجر، حيث إنه نقل تضعيف حديثها عن المزي وابن تيمية، وقد ورد حديث عن النبي محمد صلى الله عليه وسلم في صلاة التسابيح، وقد اختلف العلماء في حكمهم عليه ما بين مصحح ومضعف، والمعتمد أنه حديث ثابت، كما قال بذلك علماء الحديث مثل الإمام ابن صلاح وغيره.

دعاء صلاة التسابيح

فيما يتعلق بدعاء صلاة التسابيح الذي يقوله المصلي أثناء صلاته، فإنه يغير حياته 180 درجة، فقد جاء عن زاد الطبراني أنه عند الانتهاء من صلاة التسابيح يقول المصلي بعد التشهد وقبل السلام: “اللهم إني أسألك توفيق أهل الهدى، وأعمال أهل اليقين، ومناصحة أهل التوبة، وعزم أهل الصبر، وجد أهل الخشية، وطلب أهل الرغبة، وتعبد أهل الورع، وعرفان أهل العلم حتى أخافك.

اللهم إني أسألك مخافة تحجزني عن معاصيك، ختى أعمل بطاعتك عملا أستحق به رضاك، وحتى أناصحك بالتوبة خوفًا منك، وحتى أخلص لك في النصيحة حبًا لك، وحتى أتوكل عليك في الأمور كلها، حسن ظني بك، سبحان خالص النور”، ثم يزيد المصلي بعد ذلك ما يريده من دعاء بما أهمه.

حكم صلاة التسابيح عند الشافعية

  • يرى الشافعية أن حكم صلاة التسابيح غير مشروعة، وقد قال النووي في المجموع باستحباب صلاة التسابيح، نظرًا إلى أن حديثها ضعيف وبها تغيير لنظم الصلاة المعروف، فيجب ألا يفعل دون حديث وليس حديثها ثابت.
  • وقال بعض الشافعية إن حكم صلاة التسابيح مستحبة، وقال النووي ببعض كتبه إن حكم صلاة التسابيح هو سنة حسنة واستدل الشافعية بالحديث الوارد بها.

الخاتمة

صلاة التسابيح يتساءل الكثير من المسلمين عنها وما هي مواعيدها وثوابها وكيفية صلاتها، كما أنهم يحيون ليلة النصف من شعبان بالكثير من أنواع الذكر، ومنها صلاة التسابيح، وهي من النوافل، ويكثر أداء المسلمين لها في شهر رمضان المبارك، ومن المستحب صلاتها ولو لمرة واحدة في العشر الأواخر من ليالي رمضان المباركة، ويجب على المسلم ألا يترك العام ينتهي إلا وقد أدى صلاة التسابيح، ومن الممكن صلاتها انفرادًا أو جماعة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى