كتب و روايات

نبذة عن رواية في ممر الفئران

نبذة عن رواية في ممر الفئران

رواية في ممر الفئران (ضوء في آخر النفق)

رواية في ممر الفئران هي إحدى المنتجات الأدبية للأديب الراحل أحمد خالد توفيق، حيث حاول من خلالها عرض أفكاره بشأن وجود الظلم والفساد المنتشرة هذه الأيام في دول العالم، وذلك عن طريق بناء عالم موازي، العالم الذي بناه توفيق في رواية “في ممر الفئران” هو عالم الظلمة، حيث يعتبر النور هناك –وهو رمز الخير والتحرر- جريمة يعاقب عليها بالقتل، لأن سكان العالم بالرواية لم يكونوا يستطيعون غير العيش إلا في الظلام الدامس، لأنهم لم يكونوا يريدون أني يعوا بما يحيط بهم، وفي هذا المقال سوف نستعرض نبذة عن رواية في ممر الفئران ومؤلفها.

 

نبذة عن رواية في ممر الفئران

تبدأ احداث الرواية التي كتبها أحمد خالد توفيق بدخول بطلها “الشرقاوي” في غيبوبة لم تُعرف أسبابها الطبية او العلمية، ولكن مع وجود جسد الشرقاوي في المستسشفى فإنه ينتقل بشكل عجيب ومبهم إلى عالم الظلمة.

مقالات ذات صلة

يعيش الشرقاوي على أرض غريبة بعدما سقط هناك نيزك هائل أدى إلى حجب كل أشعة الشمس عن الأرض، ما سبب انسحاب مصادر الطاقة من الكرة الأرضية حتى غرق العالم تمامًا في الظلام الدامس، وبدأ يتعفين.

بعد حدوث كل هذه التطورات ظهرت شخصية القومندان الذي يفرض عقيدة الظلام كمذهب جديد للبشر، ومن ثم فكل من يُضبط بإشعال أو إنتاج النور يُقتل دون أن يتعرض لأي محاكمة، حتى لو كانت محاكمة عسكرية.

خلال وجود بطل الرواية في عالم الظلام، وجد جيل بالكامل لم يعهد النور من قبل، حتى ظن أنه خرافة يتوارثها القدماء، حيث نظروا للشرقاوي على أنه البطل المخلص المنقذ، بدوره لم يكن يعلم الشرقاوي ماذا حدث له وأين يوجد، بل ظن إنه أُصيب بالعمى، وعندما حاول إشعال قداحته صار مطلوبًا للعدالة ومطاردًا من قوات الشرطة.

 نبذة عن رواية أبناء القلعة

نهاية رواية في ممر الفئران

انضم بطل الرواية إلى الفئة الشابة المتمردة على عالم الظلام، حيث دُعيوا بالنورانيين، بعدما كثرت مطالباتهم بتنفي الحق والعدل وإحلال النور بدلًا من الظلمات.

جهز النورانيون نفسهم لمعركة كبيرة، حيث اتجهوا ناحية جبال الهملايا، من اجل استعادة ضوء الشمس.

انتهت الرواية نهاية غير متوقعة لكنها متسقة مع ما طرحه الكاتب من أفكار خلال رواياته السابقة، حيث تعلمنا منه أن النهايات السعيدة جرى استهلاكها وأنها لا تمت للواقع بصلة وأن الشر داءمًا ما سيكون موجودًا ولن ينتصر الخير عليه بشكل نهائي إلا مع انتهاء الحياة.

 

بين رواية في ممر الفئران وأسطورة أرض الظلام

تعتبر أسطورة أرض الظلام واحدة من أفضل كتابات الأديب الراحل أحمد خالد توفيق، وهي من أهم ما تضمنته سلسلته الشهيرة ما وراء الطبيعة.

أسطورة أرض الظلام تحدثت عن عالم مظلم، النور مجرم فيه وفيه تطورت والأحداث وتسارعت حتى حُلت العقدة في نهاية القصة بشكل غير متوقع.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى