كتب و روايات

نبذة عن كتاب قوة التفكير الإيجابي

نبذة عن كتاب قوة التفكير الإيجابي

بصمة نورمان بيل التحفيزية

يعتبر كتاب قوة التفكير الايجابي من أشهر الكتب في التنمية البشرية والتطوير الذاتي، وترك المؤلف نورمان بيل بصمة مؤثرة في عالم التنمية الذاتية والبشرية عن طريق كتبه ومؤلفاته، ولاقي الكتاب رواجا كبير وانتشارا واسع المدي، وتدور فكرة الكتاب حول تنمية التفكير الايجابي للارتقاء بالنفس، وواجه الكتاب حالة انتقاد كبيرة من أطباء علم النفس، ولكن بمرور الزمن أثبتت الدراسات صحة ما جاء في الكتاب من مبادئ أساسية، ما جعل الكتاب يحظى بمكانة كبيرة وسط كتب التنمية البشرية، وسنذكر في هذا الموضوع نبذة عن كتاب قوة التفكير الإيجابي.

ما هو علم البيان واستخداماته

نبذة عن كتاب قوة التفكير الإيجابي

يوضح المؤلف أهمية تحديد الاهداف مسبقًا كحافز خارجي للطاقة من أجل تحقيها، ويشير إلى أن العمل من دون وضع هدف محدد يرهق الجسد والنفس ويشتتهم، ويوضح الكاتب أن الاتصال الروحي بالصلاة يغذي الجسد والروح ويجدد الطاقة بهما، وأنها تمنح الجسم الطاقة والراحة النفسية التي يحتاجها.

ويعتبر الكاتب أن تعزيز الثقة بالنفس ضروري جدا من أجل التفكير بإيجابية، وذلك يمنح النفس قدرة عالية على تجاوز العقبات والمشكلات، فيجب على الفرد أن يعتدل في الثقة ولا يميل للغرور المدمر، كما يشير إلى أنه إذا تملكت نظرية الفشل من الانسان يكون من الصعب تجاوزها ويكون النجاح صعب للغاية، والافضل تعويض ذلك بالثقة في النفس.

ويشير الكاتب إلي أهمية رسم التوقعات المستقبلية بطريقة أفضل ويوضح أنها طريقة جيدة إلى استدعاء النجاح واستقطابه من أجل الحصول عليه، فعقل الانسان الباطن يساهم في تنظيم الاعمال، ويؤثر على الافكار سواء كانت سلبية أو ايجابية، وهذا ما وضحه بيل في قوله: “الشك يغلق تدفق الطاقة، والإيمان يفتحها”.

ويشير الكاتب إلي أهمية رفع الضغوط النفسية والقلق والخوف من على النفس، وان الاضطرابات النفسية تدمر الجسد والاعصاب وتجعله غير قادر على الاستمرار، وتتسبب في أمراض مزمنة مثل الضغط، وأمراض القلب، ويوضح أنه من أجل التخلص من هذه الضغوط يجب تذكر الامور السعيدة عند النوم.

وتحدث المؤلف بشكل كبير عن المشاكل الشخصية وطرق حلها، مؤكدا أن أفضل طريقة لحل المشاكل الشخصية مواجهتها، والتخلص من الضغط والتوتر الذي يوقع الانسان في دوامة الفشل، ويؤكد على أن العقل يعمل بقوة التركيز وهدوء الاعصاب.

نبذة عن حياة مؤلف كتاب قوة التفكير الإيجابي

مؤلف كتاب “قوة التفكير الإيجابي” هو نورمان فنست بيل، والذي ولد في منطقة باورزفيل في ولاية أوهايو عام 1898م، والتحق بالكلية في اوهايو، وعمل بيل في صحيفة ديترويت جورنال، ودرس بيل بعدها علم اللاهوت في بجامعة واشنطن.

عمل بيل في الحكومة الامريكية وتولي منصب وزير، وكان مطلع على أحوال الناس، ما دفعه لتأليف كتاب “قوة التفكير الإيجابي”، ليصبح أحد أهم الكتب وأكثرها مبيعا في القرن العشرين، وحقق نسبة مبيعات أكثر من 5 ملايين نسخة، إلا أنه واجه انتقاد حاد من قبل الأطباء المتخصصين.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق