معالم سياحية

احجار ستونهنج و لغز بنائهم

احجار ستونهنج

تقع أحجار ستونهنج في سهل ساليسبري بمدينة ويلتشير جنوب غرب إنجلترا، وترجع شهرة هذه الاحجار إلى انها تحمل سر ولغز كبير فى بنايتها وبالرغم من انها اصبحت اطلال محاطة بتل ترابي دائري، ويأتى لها العديد من السياح من دول العالم بأكمله ليشاهدوا عظمة هذا الأثر.

 

اقرأ أيضا:-

تاريخ احجار ستونهنج

ترجع تاريخ هذه الاحجار إلى اواخر العصر الحجرى وأوائل العصر البرونزي، واثار طريقة نقل وتركيب الاحجار لغز كبير لعلماء حيث انهم عملوا على ترجيح رأى نقلها عن طريق النهر ثم الأخشاب والحيوانات الضخمة حيث يزن الحجر الواحد حوالي 20 طن.
وكما قال العلماء قد تمت مراحل البناء على ثلاثة مراحل:

  • المرحلة الاولى: بناء خنادق مهيئة لحمل الاعمدة الخشبية، وكان قطر كل خندق يقدر بحوالى 110 متر وعمقه متر ونصف.
  • المرحلة الثانية: اقامة الاعمدة الخشبية داخل التجويف الخاص بهم والعمل على انشاء مدخل المكان.
  • المرحلة الثالثة: نقل الاعمدة الخاصة بالبناء ويقدر عددهم ب 80 عمود صنع من الاحجار البركانية الزرقاء.

كما قال بعض العلماء ان مراحل البناء كانوا 5 مراحل و ليس 3 مراحل.

لم يتبق من البناء إلا 17 عمودا و فوقه 6 عتبات باقيين حتى وقتنا الحالى و الباقى اصبح اطلالا.

الغرض من بناء هذه الاحجار

لقد اختلف العلماء فى معرفة السبب الرئيسي لبناء هذه الأحجار فالفريق الاول اجمع انها بنيت لتقديم القرابين والاضاحى المقدسة للآلهة، والرأى الاخر قال انها استخدمت للتقويم الشمسي الدقيق لتحديد الساعات والأيام والشهور بطريقة صحيحة ودقيقة.

تم ضم أحجار ستونهنج الى مواقع التراث العالمي من قبل منظمة اليونسكو عام 1986 ميلادية، وأصبح العالم بأجمعه يتحدث عنها وعن أسرار بنائها والغرض منه كما قام العديد من العلماء بعمل دراسة متخصصة عن المكان وسر انتشارها في العالم وليس فقط فى إنجلترا ولكن في اكثر من بلد ولكن أشهرها واقدمهم أحجار ستونهنج فى انجلترا، كما انه يعد مكان جذب عالمي للسياح.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق