معالم سياحية

تسلقها 5000 شخص وتوفي 219.. أسباب خطورة قمة افرست أعلى جبال العالم

تقع قمة افرست في جنوب قارة اسيا على قمة جبال الهيمالايا على الحدود بين  النيبال ومنطقة التبت الصينية، ويصل ارتفاع جبال الافرست إلى نحو 8850 متر وتعتبر أعلى قمة في العالم وإنما أعلى نقطة على سطح الكرة الأرضية

تتمير قمم جبال الافرست بأنهن تتكون من ثلاث جوانب مسطحة تغطيها الأنهار الجليدية وتصل درجة الحرارة إلى 60 درجة مئوية تحت الصفر في شهر ينتير من كل عام.

تعتبر قمر جبال افرست من المناطق التي تعتبر وجهة متسلقي الجبال حول العالم سواء كانوا محترفين أو كانوا مبتدئين ولكن تواجه المتسلقين بعض المشاكل من أهمها الارتفاع الكبير والرياح وانخفاض درجة الحرارة.

نجح في تسوق قمم جبال افرست نحو 5000 شخص توفي منهم ما يقرب من 219.

 طرق تستلق افرست

هناك طريقان اساسيان لتسلق قمم جبال افرست هما الجزء الشمالي من جبال التبت وهو ما نجح في اكتشافة جورج مالورى عام 1921 عندما انطلقت بعثة بريطانية إلى هذا المكان والاخر هو الجزء الجنوبي الشرقي من ناحية دولة النيبال، وتم التوصل إلى طريقة جديدة في الوقت الحديث من خلال نسلق الجبال الشرقية.

حاول الكثيرون تسلق قمم الجبال ولكن الكثير منهم فشل  في تسلقه نظرا للعوامل الكثيرة  التي تجعل تسلقه أمر مستحيل وفيما يلي أهم من بادروا بتسلق هذه القمم.

قمة افرست
قمة افرست

جورج ليه مالوري، وأندرو إيرفين وهما من أكثر الاشخاص شهرة الذين حاولوا تسلق قمم الجبال ووصلوا إلى قمم تاريخية ولكنك تراجعوا بسبب سوء الأحوال الجوية وكرروا المحاولة مرة أخرى ولكنهما اختفا نهائيًا ولا يعرف مكانهما حتى الآن وهل نجحوا في تسلق الجبال ام لا.

ادموند هيلاري وتينسينج نورجاي ويعتبرا هما أول من وصل إلى قمة جبال افرست في عام 1953 وتلاهم جيمس ويتاكر في عام 1963م يصل إليها ثن اليابانية جونكو تاباي عام 1975م، وهي تعتبر أول إمرأة تبادر بتسلق جبال افرست وتنجح في ذلك.

تسلق جبل افرست

انطلقت الكثير من البعثات العالمية لمحاولة تسلق قمة افرست وكان من أهمها البعثة اليابانية ومن بين كل  هذه البعثات نجح اثنين فقط في الوصول إلى القمة ويعتيران أول من نجح في الوصول إلى هذه القمة من الناحية الجنوبية الغربية وحطموا الارقام القياسية في ذلك

أسباب خطورة تسلق جبال إيفرست

هناك الكثير من المخاطر التي تحيط بعملية تسلق قمة افرست لان هناك الكثير من الحالات التي فشلت في ذلك الأمر وأودى بحياتها ويرجع ذلك لعدد من العوامل الرئيسية هى على النحو التالي:

من أخطر العوامل ما يعرف منطقة الموت وهي عندما يصل المتسلق إلى النقطة 8000 م وهي منطقة شديدة الخطورة.

احتمالية اصابة المستلق ببعض الأمراض التي تنتج عن الارتفاعات العالية مثل الوذمة الدماغية والرئوية.

انهيار الثلوج في الجبل.

التعرض لخطر السقوط من هذا المرتفع العالي.

الانخفاض الشديد في درجة حرارة الجسم

نرشح لك: الكباب أهم ما يميزها.. معلومات لاتعرفها عن تركيا ومعالمها السياحية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى