معالم سياحية

حدائق بابل المعلقة اكبر مساحة خضراء فى العصر القديم

حدائق بابل المعلقة

حدائق بابل المعلقة هى احدى عجائب الدنيا السبعة القديمة التى كانت موجودة فى دولة العراق العربية، و ذلك لمعمارها المميز و احتوائها على اشجار نادرة و بعض اشجار الفواكه و الخضراوات كما انها تحتوى على نظام معقد فى رى النباتات.

 

 

تاريخ إنشاء حديقة بابل المعلقة

يذكر ان هذه الحدائق النادرة أقيمت على بقايا مدينة بابل القديمة، و مدينة بابل قد ذكرت فى القرآن الكريم، و ارجعت بعض الاراء ان هذه الحدائق بنيت على اسوار قصر الملكي فى بابل و تحتوى اسوار الحديقة على نقوش غاية فى الروع و الجمال تدل على ازدهار و تفوق هذا العصر فى الفن و التشكيل.

قد يهمك :-

وصف حدائق بابل

أنشأت الحدائق على مدرجات و اسوار القصر الملكى مما جعل لها شكل مميز ة الجزء الاخر تم بناءه على مبانى عظيمة اساسها جذوع النخيل و  هنا تظهر مهارة الفنان فى المعمار انه استطاع ان يثبت اجزاء النخيل لتكون البنية الاساسية كل هذه الاعوام.

كما تم عمل نظام متطور جدا من أنظمة الرى عن طريق مضخات تنقل المياه من نهر الفرات إلى هذه الحدائق بشكل رائع لا مثيل له من التخطيط، حيث ان علماء العصر الحديث اجروا دراسة ليتوصلوا إلى تقنية هذا النظام حتى استطاعوا الوصول إلى جزء منه و اعترافهم انه يحتوى على تفكير بارع من المصمم. و كانت المياه تنقل إلى ما يزيد عن ارتفاع خمسة ادوار لتصل إلى جميع النباتات و الزهور.

 

انهيار حدائق بابل المعلقة

لقد صمدت هذه الحدائق فترة كبيرة من الزمان عكس ما كان متوقع من الكثير حيث ان اساسها كان من الطوب اللبن و العراق بلد بها الكثير من الامطار و لكنها لم تضر هذه الحدائق الرائعة و لكن تم انهيار الحدائق بعدما ضربها زلزال شديد عمل على تحويل اكبر بقعة خضراء فى العالم فى هذا الوقت إلى انقاض.

و يبحث العلماء فى العصر الحديث عن موقع هذه الحدائق لبحث اذا كان هناك بعض البقايا التى يمكن الاحتفاظ بها كجزء من التاريخ.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق