معالم سياحية

معبد انغكور وات رمز دولة كمبوديا

معبد انغكور وات

يقع معبد انغكور وات فى منطقة معابد انغكور فى اقليم سيام ريب فى دولة كمبوديا، و يعد هذا المعبد الاكبر فى العالم كله و يقع على بعد مسافة صغيرة من العاصمة القديمة لكمبوديا.
اقرأ أيضا:-

تاريخ معبد انغكور وات

بنى المعبد عن طريق الملك سرفارمان الثاني في بداية القرن الثاني عشر، ليكون المعبد الرسمي للدولة وعاصمتها وكان المعبد فى البداية للديانة الهندوسية ثم تحول إلى الديانة البوذية، وقد تم هجر المعبد فى القرن السادس عشر وكان عدد بسيط جدا من يزوره، حتى تم شهرة المعبد فى القرن التاسع عشر بعدما زاره رجل دين برتغالي أشاد ببناء المعبد وقال انه لا يستطيع قلم وصف ما رأته عينيه وجمال المعبد، وقد تمت العودة لإحياء الصلوات والعبادات فى هذا المعبد.
احتاج المعبد فى القرن العشرين إلى بعض الترميم وإزالة النباتات والأتربة المتراكمة على المعبد، وتعرض المعبد لسرقة بعض التماثيل الموجودة بداخله.
أصبح المعبد رمز لدولة كمبوديا وشعارها التى رسم على العلم منذ تقديمه رسميا للمرة الاولى عام 1863 ميلادية.
معبد انغكور وات
معبد انغكور وات

معمار معبد انغكور وات

أنشأ المعبد على جبل ميرو والذى يعتبر موطنا للالهة المخصص لها المعبد، وتأثر المعبد فى بناء بعض المدن الهندية مثل تاميل نادو، يعتبر المعبد مثالا قويا وواضحا للفن المعماري الخميرية، حيث استخدم النحات الحجر الرملى بدلا من الطوب في بناء المعبد، ويحتوى المعبد على أبراج مسننة مثل براعم زهرة اللوتس، وانصاف الأروقة التي تعطي مساحة اكبر للمعبد، كما ان زينت جدران المعبد بلوحات الأرواح الحارسة وأكاليل الزهور المنتشرة والرسومات القصصية، كما يوجد نقوش من الجص المذهب على الابراج والنقوش البارزة والألواح الخشبية والأبواب.
دخل المعبد منظمة اليونسكو عام 1990 وذلك عمل على زيادة الاهتمام به من جهات متعددة مثل الدولة الهندية وبعض المنظمات فى ألمانيا التى تعمل على حماية النقوش البارزة فى المعبد، وقد زاد عدد السياح الأجانب الذين يزورون المعبد واظهرت الاحصائيات ان حوالى 50% من زوار دولة كمبوديا يأتون لمشاهدة وزيارة المعبد.
معبد انغكور وات
معبد انغكور وات
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق