معالم سياحية

المتحف المصرى و كنوز الاثار المصرية

المتحف المصري

يقع المتحف المصرى فى منطقة وسط البلد فى مدينة القاهرة، وهو من اكبر وأشهر متاحف العالم وذلك لأنه يضم عدد كبير من اهم قطع الآثار المصرية، حيث يصل عددها إلى أكثر من 150 الف قطعة اثرية.

انشاء المتحف المصرى

جاءت فكرة انشاء المتحف المصرى عندما زاد عدد القطع الاثرية الموجودة فى حديقة الأزبكية فى ذلك التوقيت، ثم تم نقل عدد منهم إلى قلعة صلاح الدين الايوبى، ففكر عالم المصريات أوجست مارييت بناء مكان تستطيع فيه جمع جميع قطع الآثار، وتم عرض الفكرة وبدأ فى الانشاء عام 1889 وتم الافتتاح على 1902 فى عهد الخديوى عباس حلمى الثانى.

إقرأ أيضا:-

 

المتحف المصري
المتحف المصري

 

معمار المتحف المصري

يتكون المتحف من ثلاثة طوابق، الطابقين الاول والثانى مفتوحين للزيارة، اما الطابق الثالث يعمل كمخزن للمومياوات وبعض قطع الاثار، واسس كل مداخل المتحف لتكون مثل بوابات المعبد، والمتحف له قاعات تسير تدريجيا على حسب الترتيب التاريخى بدءا بنسخة طبق الأصل من حجر رشيد نظرا لاهميته فى فك رموز اللغة الهيروغليفية، ثم الأسرات الأولى والثانية فى عهد مينا موحد القطرين.

تم تجاهل فترات الاضمحلال او العصور الانتقالية لقلة أهميتها في التاريخ ويذكر بعض السطور عنها فى شرح القطع، تحتوي كل قطعة على ورقة تعريفية لها باللغة العربية واللغة الانجليزية، كما انه متوفر بعض المرشدين لشرح القطع الأساسية للمتحف المصرى.

المجموعات التى يحتويها المتحف المصرى

يحتوى المتحف على العديد من المجموعات التى لها اهمية كبيرة مثل:-

  • مجموعة اثار الملك توت عنخ امون.
  • مجموعة اثار تانيس التى تحتوى على مجوهرات الملوك المصنوعة من الذهب و الفضة
  • مجموعة مومياويات ملكية.

المتحف المصرى الجديد

فى الفترة الاخيرة وبعد الاكتشافات الرائعة لمجموعة كبيرة من الاثار المصرية، أصبح المتحف المصرى عبارة عن مخزنا كبيرا لقطع الاثار، ولا يوجد مكان لعرضها بطريقة احترافية، لذلك قررت الدولة إنشاء المتحف المصرى الكبير الذى يقع بمنطقة الأهرامات، ليكون مكانا اساسيا للمتحف المصرى وعرض مجموعة كبيرة من المجموعات والآثار الهامة، وسوف تكون طريقة العرض اكثر احترافية ومخطط ان تفتح المرحلة الاولى بناية العام الجارى 2018.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق