معالم سياحية

تمثال الحرية من مصر إلى الولايات المتحدة الامريكية

تمثال الحرية

يقع تمثال الحرية فى الولايات المتحدة الأمريكية فى بداية مدينة نيويورك فى جزيرة الحرية بالقرب من ميناء نيويورك، وذلك رمزا للترحيب بالمهاجرين الجدد إلى الولايات المتحدة الأمريكية.

تاريخ التمثال

اهدت فرنسا تمثال الحرية إلى الولايات المتحدة الامريكية عام 1886 كهدية من الشعب الفرنسي، كان تمثال الحرية أنشيء من اجل ان يُهدى إلى مصر عندما زار المهندس الفرنسي بارتولدي صاحب ديليسبيس المشارك فى حفر قناة السويس و رأى ان قناة السويس تحتاج إلى منارة فى المنتصف، ففكر فى تمثال الحرية فصمم على انه سيدة مصرية فلاحة ترتدى اللبس المصرى القديم، و لكن رفض الخديوى اسماعيل الفكرة و ذلك لان التمثال باهظ الثمن.

كان فى ذلك التوقيت قد توطدت العلاقات الامريكية الفرنسية، فعرضت فرنسا فكرة التمثال مع اضافة بعض التعديلات عليه ليتناسب مع الولايات المتحدة الامريكية، على ان تعمل امريكا على بناء قاعدة التمثال لتتقاسم تكاليف التمثال بين الطرفين.

و قد تم عرض التمثال فى فرنسا لمدة 6 شهور قبل نقله إلى امريكا، و بيع منه نماذج صغيرة قبل ان يتم الانتهاء من التمثال الاصلى.

 

تمثال الحرية
تمثال الحرية

اقرأ أيضا:-

وصف تمثال الحرية

تم تعديل التمثال ليحتوى على بعض الملامح الرومانية بجعله يرتدى عباءة رومانية تغطى التمثال بأكمله مع حمله شعلة الحرية، و قد نحت على الكتاب الذى يحمله التمثال تاريخ استقلال الولايات المتحدة الامريكية باللغة اللاتينية و هو الرابع من يوليو عام 1776 ميلادية.

و قد تم تعديل الشعلة عدة مرات حتى وصلت إلى الشكل الحالى.

بنى التمثال من الصفائح النحاسية، و قدر ارتفا التمثال بدون القاعدة بحوالى 33 متر حتى الرأس و حوالى 46 مر بالشعلة، و حتى طرف الشعلة 92 مترا تقريبا.

وزن النحاس فى التمثال تقريبا 31 طن، و وزن القاعدة الخرسانية التى انشأتها امريكا حوالى 27 الف طن.

و قد اصبح تمثال الحرية رمزا للولايات المتحدة الامريكية و مزار سياحيا هاما لجميع زائرى الولايات المتحدة الامريكية، مع ان يوجد العديد من التماثيل الاخرى التى تحمل اسم تمثال الحرية فى العديد من الدول مثل ايطاليا و الهند، و لكن اشهرهم على الاطلاق هو الذى يقع فى نيويورك.

تمثال الحرية
تمثال الحرية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق